الرياضي

الاتحاد

فهد علي: راضون عن نتائج منتخبنا والأفضل قادم

أبوظبي (الاتحاد) - أعرب فهد علي عضو مجلس إدارة اتحاد الجو جيتسو رئيس اللجنة الإعلامية، عن سعادته البالغة بالنجاح الذي حققته بطولة الخليج المفتوحة الأولى للعبة التي شهدت مستويات فنية شديدة التميز بشهادة المشاركين والمتابعين، خاصة في ظل المشاركة المتنوعة التي جعلت من توقع نتائج المباريات أمراً بالغ الصعوبة، وأسهمت في ثراء اللقاءات وحصول اللاعبين على رصيد ضخم ومميز من الخبرات.
وأضاف أن كون البطولة مفتوحة فقد أسهمت في زيادة الإقبال من اللاعبين الأجانب، سواء المقيمين أو الذين جاؤوا من الخارج، وذلك في ظل السمعة الطيبة التي تحظى بها العاصمة على صعيد الجو جيتسو بالذات، وكونها باتت محطة مثالية للانطلاق إلى آفاق العالمية، وأن هذا الإقبال أسهم في وجود مدارس شتى، لكل منها سماته المميزة، وانعكس ذلك بطبيعة الحال على «بساط» المنافسة، الذي شهد قوة تضاهي قوة المنافسة في بطولات العالم.
وعن نتائج لاعبي المنتخب الإماراتي، قال فهد علي: «النتائج والحمد لله طيبة، وبغض النظر عن الميداليات وعددها، فنحن ننظر إلى الفائدة الفنية أولاً، وقد كانت حاضرة بقوة في المنافسات، وتجسدت في انتصارات عدة للاعبينا، ولكن الأهم في الخبرات التي انعكست عليهم، والتطور اللافت في المستوى، والذي يحفزنا بالتالي على الارتقاء بسقف أحلامنا وأن نعول على هذه المجموعة القادرة على تقديم المزيد، والأفضل مستقبلاً إن شاء الله».
وحول دلالات المشاركة الإماراتية في بطولة الخليج المفتوحة، وما يمكن أن تفرزه في بطولة العالم للمحترفين التي تستضيفها أبوظبي في أبريل المقبل، قال فهد علي: «بطولة أوروبا بالبرتغال، ثم بطولة الخليج لا يمكن إغفالهما عند تقييم لاعبي المنتخب، وعند التطلعات، لأن ما قدمه أبناؤنا طيب للغاية، وينبئ عن رغبة حقيقة في المزيد، ولذلك نحن متفائلون خيراً بهذه المجموعة، وبقدرة لاعبينا على أن يقدموا الكثير في التحدي العالمي بإذن الله».
وحيا عضو مجلس إدارة اتحاد الجو جيتسو جهود المنظمين والمحكمين، مؤكداً أن الجميع قدم منظومة متكاملة، سارت بالتوازي في طريق النجاح مع المستوى الفني للبطولة.

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة بن شخبوط يفوز بعضوية «دولي» الرياضات الإلكترونية