الاتحاد

الاقتصادي

رئيس بنك «باركليز» يتخلى عن مكافأة بـ 2,7 مليون استرليني تفادياً للجدل

مقر بنك باركليز في العاصمة البريطانية لندن (أي بي أيه)

مقر بنك باركليز في العاصمة البريطانية لندن (أي بي أيه)

لندن (رويترز) - تخلى أنتوني جنكنز الرئيس التنفيذي لبنك باركليز عن تقاضي مكافأة بقيمة 2,75 مليون جنيه استرليني من البنك عن عام 2012 تفادياً لجدل يتوقع ان يتعرض له، بعد فضيحة عالمية تعرض لها البنك البريطاني.
ويبلغ الراتب السنوي الذي يتقاضاه جنكنز كرئيس 1,1 مليون استرليني وكان يمكن أن يحصل على مكافأة سنوية قدرها 2,75 مليون جنيه استرليني.
ويحاول جنكنز تحسين سمعة باركليز منذ الكشف عن دور البنك في فضيحة عالمية للتلاعب في أسعار الفائدة أدت إلى غرامة قدرها 450 مليون دولار ورحيل سلفه بوب دياموند. وقال جنكنز إنه لا يريد ترشيحه للحصول على مكافأة بعد العام الصعب الذي شهده البنك وحملة أسهمه، مضيفاً انه يعلم أنه يتردد الكثير من التكهنات عن مكافآته، وانه يريد تفادي المزيد من الجدل العام. وتحقق السلطات البريطانية في مزاعم عن قرض قدمه بنك باركليز غلى شركة قطر القابضة للاستثمار في البنك.

اقرأ أيضا

برنت يتكبد أسوأ خسارة أسبوعية خلال عام