الاتحاد

الاقتصادي

تقرير اقتصادي يؤكد قدرة الإمارات على اجتياز تبعات الأزمة المالية العالمية

أحد الموانئ في الدولة حيث يتوقع أن تجتاز الإمارات تداعيات الأزمة المالية العالمية

أحد الموانئ في الدولة حيث يتوقع أن تجتاز الإمارات تداعيات الأزمة المالية العالمية

أكد تقرير اقتصادي مختص قدرة دولة الإمارات العربية المتحدة على اجتياز تبعات الأزمة المالية العالمية نظرا للإجراءات التي اتخذتها الحكومة لتعزيز الإنفاق العام·· مما يؤيد التوقعات التي تفيد بتعافي الاقتصاد الإماراتي بوتيرة أسرع من دول أخرى·
وذكر التقرير الذي صدر أمس عن ''مركز معلومات مباشر'' أن الأسواق العربية شهدت كغيرها من الأسواق تراجعات كبيرة في الآونة الأخيرة نتيجة تراجع مؤشرات الأسواق الأميركية منذ بداية العام الجاري بعد فشل كافة الإجراءات التي تم اتخاذها نهاية العام الماضي·
وأفاد بأن الأسواق الخليجية تأثرت بشكل واضح بتبعات الأزمة حيث لم تسجل البورصات الخليجية أي ارتفاع منذ بداية العام الحالي بل شهدت بعض الأسواق مثل سوق الدوحة تراجعات أكبر من التي أصابت الأسواق الأميركية في حين نجا بعضها الآخر نسبيا مثل الأسواق الإماراتية· ولفت التقرير إلى أن الأسواق الإماراتية هي أقل الأسواق العربية تراجعا منذ بداية العام الحالي، مشيرا إلى أن الإجراءات الجادة التي اتخذتها الحكومة مطلع العام الحالي كان لها الأثر الأكبر في تحفيز الاقتصاد الوطني لا سيما في إمارة دبي التي تعد الأكثر انفتاحا على الأسواق العالمية وبالتالي الأكثر تأثرا في المنطقة بتداعيات الأزمة الائتمانية خاصة في القطاع العقاري·
وبين التقرير أنه في ظل تراجع أسعار النفط الخام وتباطؤ القطاع العقاري اتجهت أنظار المستثمرين إلى الذهب الذي أسهمت الخصائص الفريدة التي يتمتع بها في جعله الخيار الأمثل للاستثمار في مختلف أنحاء العالم على مر العصور· وأفادت الدراسات الأخيرة بارتفاع معدلات استثمارات التجزئة في مجال الذهب بنسبة 136 في المائة في منطقة الشرق الأوسط خلال العام الماضي في حين شهدت معدلات الطلب الإجمالي على الذهب في المنطقة ازديادا خلال الربع الأخير من العام الماضي بنسبة واحد في المائة عن الفترة ذاتها من عام 2007 وأضاف أن ذلك الأمر دفع ''مجلس الذهب العالمي'' في دبي إلى إطلاق أول منصة خاصة بتجارة السبائك الذهبية في المنطقة بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية بالتعاون مع ''ناسداك دبي'' و''مركز دبي للسلع المتعددة'' وشركة ''مباشر'' ·· وتم إدراج أسهم الذهب في ''ناسداك دبي'' تحت رمز التداول ''ذهب'' ·· حيث توفر كل ورقة مالية فرصة الحصول على كميات محددة من السبائك الذهبية المملوكة حصريا ·· وبالتالي تزويد المستثمرين بوسائل مالية رائدة في مجال الاستثمار في أسهم الذهب ضمن ''ناسداك دبي'' مما يمنحها ميزة تنافسية ويعزز مكانتها ضمن أسواق الأسهم العربية ويخلق فرصا استثمارية جديدة تسهم في دفع السوق نحو تحقيق المزيد من النمو خلال المرحلة المقبلة·
وأكد ''مركز معلومات مباشر'' أن الأوراق المالية المعززة بالذهب التي تبلغ قيمتها عشر ''10/''1 قيمة أونصة الذهب الواحدة تعد تطورا كبيرا بالنسبة لمؤشر ناسداك دبي خاصة في ظل تزايد اهتمام المستثمرين بالذهب حيث يواصلون تنويع استثماراتهم في أعقاب الأزمة المالية العالمية· وأوضح أن هذه الأوراق الاستثمارية الجديدة توفر بوابة آمنة وغير مكلفة لعملائها من جميع أنحاء العالم لتجارة السبائك الذهبية من دون الحاجة لدفع التكاليف الإضافية المرتبطة عادة بالتأمين والتخزين والمعاملات التجارية فى مجال تجارة الذهب·

اقرأ أيضا

أسعار النفط تتراجع مع تنامي المخاوف بشأن الطلب العالمي