الاتحاد

الإمارات

استشاري الشارقة يعقد جلسته الخامسة اليوم

الشارقة (الاتحاد)- يعقد المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة صباح اليوم، جلسته الخامسة في دور انعقاده العادي الثاني من الفصل التشريعي السادس برئاسة الدكتور عبيد بن سيف الهاجري رئيس المجلس.
ويتضمن جدول أعمال الجلسة التصديق على محضر الجلسة الرابعة، والاطلاع على الكتاب الوارد من مكتب صاحب السمو حاكم الشارقة بشأن المرسوم الأميري رقم 1 لسنة 2011 بشأن تنظيم معهد الشارقة للتكنولوجيا، والمرسوم الأميري رقم 2 لسنة 2011 بشأن إنشاء لجنة ثقافة بلا حدود في إمارة الشارقة، والقانون رقم 1 لسنة 2011 بتعديل القانون رقم 5 لسنة 2001 بشأن الخدمة المدنية في إمارة الشارقة وتعديلاته.
وفي بند مشروعات القوانين يطلع المجلس على مشروع قانون رقم ( ) لسنة 2011 بشأن الموازنة العامة لدوائر وهيئات حكومة الشارقة لسنة 2011، ويناقش تقرير لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية حوله بحضور الشيخ محمد بن سعود القاسمي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة المالية، ووليد إبراهيم الصايغ مدير عام الدائرة، وعزيزة الحلو مديرة إدارة الموزانة بالدائرة.
ويناقش المجلس في بند مشروع التوصيات، المشروع الوارد بشأن مناقشة سياسة دائرة الشؤون الإسلامية في إمارة الشارقة، وآلية عمله خلال الفترة الماضية.
من جهة أخرى أقرت لجنة إعداد مشروع التوصيات خلال اجتماعها الذي عقدته صباح أمس في مقر المجلس الاستشاري، مشروع التوصيات بشأن مناقشة سياسة دائرة الشؤون الإسلامية في إمارة الشارقة وأحالته للعرض على المجلس خلال جلسة اليوم.
من ناحية اخرى استقبل الدكتور عبيد بن سيف الهاجري رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة في مقر المجلس بمدينة الشارقة صباح أمس، وفد جمعية الإمارات لحقوق الإنسان برئاسة محمد سالم الكعبي نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية.
ورحب الهاجري بالوفد مؤكداً أن هذا التواصل يأتي في إطار ترسيخ أسس التعاون والتكامل بين المجلس الاستشاري والمؤسسات الوطنية والمحلية، لتنمية المجتمع عبر تفعيل العلاقات والتواصل المستمر للإسهام في تبادل الآراء وتعزيز الخبرات.
وأشاد بالدور الكبير والمؤثر الذي تقوم به جمعية حقوق الإنسان وجهودها للمحافظة على الحقوق المشروعة لكافة أفراد المجتمع، وخاصة فئة المعاقين والمرأة.
من جانبه تقدم وفد الجمعية بالشكر إلى أعضاء وعضوات المجلس الاستشاري على الدور المثمر الذي يقوم به المجلس في التواصل مع كافة الجهات ذات الاختصاص للتعبير عن قضايا الوطن ومناقشتها وطرح التوصيات بشأنها.
وقدم محمد سالم الكعبي نبذة عن الجمعية ودورها في نشر ثقافة حقوق الإنسان على المستويين المحلي والإقليمي، وسعيها لتبادل الخبرات مع مؤسسات حقوق الإنسان في مختلف دول العالم، وأهدافها وأنشطتها ومشاريعها المستقبلية.
وأشار إلى أن الجمعية تلعب دوراً بارزاً في استمرار الحوار مع المجتمع المدني، وتشجع أصحاب الفكر والمثقفين والمتعلمين على الانضمام إليها، للارتقاء بمستقبل الوطن، مشدداً على اهتمام دولة الإمارات بحقوق الإنسان والمساواة بين الناس.
ودعا الكعبي إلى تعزيز التعاون بين المجلس الاستشاري وجمعية الإمارات لحقوق الإنسان، وتبادل الآراء وتنفيذ برامج مشتركة لتحقيق أفضل النتائج التي تفيد وتخدم كل إنسان على أرض الدولة.
وضم وفد جمعية الإمارات لحقوق الإنسان كلا من محمد حسين الحمادي الأمين العام، وجاسم محمد الشحي وجميلة راشد عضوي مجلس الإدارة، وموزة راشد الغفلي رئيسة لجنة المرأة، ووداد بوحميد رئيسة لجنة المعاقين. فيما حضر اللقاء من أعضاء المجلس الاستشاري الدكتور عبيد الطنيجي، وأحمد سالم بوسمنوه، وعبدالله الخادم، وفاطمه سالم السويدي، والمهندسة خولة النومان، إلى جانب سلطان عبدالله بن هده السويدي الأمين العام للمجلس.

اقرأ أيضا

قنصلية الإمارات تؤكد سلامة جميع مواطني الدولة في هيوستن