الاتحاد

عربي ودولي

مجلس «التعاون» يطالب المجتمع الدولي بردع إسرائيل

أدان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبد الرحمن بن حمد العطية بشدة الانتهاكات الخطيرة والهجمات الوحشية المستمرة التي تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلي وقطعان المستوطنين في باحات المسجد الأقصى المبارك والمناطق المحيطة به. كما أدان الاعتداءات الهمجية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني الأعزل محملاً الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة لتبعات ما يحصل من اعتداءات وتدنيس للمقدسات، وأن هذه التصرفات الاستفزازية انتهاك صارخ لقواعد القانون الدولي وتحدٍ سافر للشرعية الدولية.
وأكد الأمين العام لمجلس التعاون على أن ما يحدث في القدس وبيت لحم وفي الخليل من تهويد مستمر يمثل استهتاراً بمشاعر الأمة العربية والإسلامية وبالمقدسات الإسلامية والمسيحية وبخصوصية الشعوب الثقافية. وطالب المجتمع الدولي ومجلس الأمن واللجنة الرباعية على وجه الخصوص بسرعة اتخاذ الإجراءات الفورية الكفيلة بردع الهجمات الإسرائيلية المتكررة على المقدسات ولجم الغطرسة والهمجية الإسرائيلية التي ترفض السلام وتثير القلاقل والتوترات في المنطقة. وخلص العطية إلى التأكيد على وقوف مجلس التعاون دولاً وشعوباً مع الشعب الفلسطيني الشقيق في محنته من أجل استعادة كافة حقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

اقرأ أيضا

ترامب يوقع مرسوماً للتصدّي لمعاداة السامية في الجامعات