الاتحاد

الاقتصادي

المركزي الأميركي: الإصلاح الضريبي يوسع قاعدة الإيرادات ويخفض الشرائح


واشنطن- (رويترز): قال الان جرينسبان رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الاميركي) أمس الخميس إن أي إصلاح لقانون الضرائب الاميركي يجب ان يستهدف توسيع قاعدة الايرادات وخفض شرائح الضرائب مشيرا الى انها تغييرات ستعزز امكانات النمو الاقتصادي·
وفي تصريحات معدة سلفا للالقاء امام لجنة شكلها الرئيس الاميركي جورج بوش للنظر في اجراء تعديلات ضريبية ايد جرينسبان هدف تبسيط قانون الضرائب وقال إن الاصلاحات السابقة بما فيها اخر اصلاح جرى في عام 1986 يمكن ان تكون مرشدا لكيفية المضي قدما·
وقال آلان جرينسبان: 'منذ اصلاح ،1986 عاد قانون الضرائب ليصبح معقدا بدرجة مبالغ فيها ويعاني عبء معدلات هامشية اعلى ووفقا للعديد من البنود الخاصة قلص ذلك بشكل غير مرغوب فيه قاعدة الضرائب'· واضاف: 'كانت احدى سمات اصلاح 1986 توسيع قاعدة الضرائب وخفض شرائح الضرائب·· ويعتقد على نطاق واسع ان هذه التغييرات عززت الكفاية الاقتصادية·' واصدر بوش توجيهات الى اللجنة لرفع توصيات الى وزارة الخزانة بحلول 31 يوليو بشأن سبل تبسيط القانون وجعله مفضيا بدرجة اكبر للنمو الاقتصادي· وستقوم الوزارة عندئذ بتنقيح التوصيات قبل رفع افكارها الى بوش بنهاية العام· وايد جرينسبان الهدف الرئيسي وراء هذا الجهد بقوله ان قانون ضرائب ابسط يمكن ان يساعد الاقتصاد· وقال: 'سيقلل قانون ضرائب ابسط الموارد الضخمة المخصصة للالتزام بقوانين الضرائب الحالية ويمكن استخدام هذه الموارد في اغراض اكثر انتاجية· ومن هنا فان بساطة اكبر ستفضي في حد ذاتها الى استغلال افضل للموارد·'
إلى ذلك، أظهر تقرير حكومي إن عدد الاميركيين الذين تقدموا بطلبات للمرة الاولى للحصول على اعانات بطالة انخفض الاسبوع الماضي الى 310 الاف مثلما كان متوقعا مما يشير الى استمرار التحسن في سوق العمل· وقالت وزارة العمل إن عدد الطلبات انخفض ألفا في الاسبوع الذي انتهى في 26 فبراير من 311 الفا الاسبوع الماضي· أما متوسط الطلبات في أربعة أسابيع والذي يعد مؤشرا أدق على سوق العمل فانخفض 1500 الى 307 الاف ليسجل أدنى مستوى منذ أكتوبر تشرين الاول عام ·2000
ويصدر اليوم الجمعة تقرير البطالة والوظائف الجديدة الشهري الذي سيعطي صورة أوضح لسوق العمل·

اقرأ أيضا

«عالمية التمكين الاقتصادي للمرأة» تناقش تشريعات تكافؤ الفرص 10 ديسمبر