الاتحاد

الاقتصادي

بعد انخفاض الأميركية تراجع كبير للأسهم اليابانية

تراجع البورصة اليابانية مع تزايد المخاوف حول الاقتصاد الأميركي

تراجع البورصة اليابانية مع تزايد المخاوف حول الاقتصاد الأميركي

أنهت الأسهم اليابانية تعاملات الأمس في بورصة طوكيو للأوراق المالية بتراجع كبير على خلفية المخاوف من تراجع أداء الاقتصاد الأميركي بعد الانخفاض الكبير للأسهم الأمريكية في وول ستريت وضعف سوق العمل·
وتراجع مؤشر نيكي القياسي بمقدار 86ر190 نقطة أي بنسبة 3ر1% ليصل إلى 55ر14500 نقطة وهو أقل مستوى له منذ 18 شهراً، في الوقت نفسه تراجع مؤشر توبكس للأسهم الممتازة بمقدار 2ر19 نقطة أي بنسبة 36ر1% إلى 71ر1392 نقطة، وكانت مؤشرات بورصة طوكيو قد فقدت يوم الجمعة الماضي أكثر من 4% في ظل القلق بشأن الاقتصاد الأميركي وهو أكبر سوق للصادرات اليابانية·
وفي وقت لاحق من يوم الجمعة الماضي أعلن مكتب إحصاءات العمل الأميركي ارتفاع معدل البطالة إلى 5% وهو أعلى مستوى له منذ عامين حيث وفرت الشركات الأميركية الشهر الماضي 18 ألف وظيفة جديدة فقط مقابل أكثر من 100 ألف وظيفة خلال نوفمبر الماضي، وأدت بيانات سوق العمل الأميركية إلى تراجع كبير في مؤشر داو جونز للأسهم الصناعية الأميركية يوم الجمعة حيث فقد 2% من قيمته ليسجل تراجعا منذ بداية العام الجديد بنسبة 5ر3 %· في حين تراجعت باقي مؤشرات البورصة الأميركية بنسب أكبر·
وكانت الأسهم اليابانية قد بدأت تداولات جلسة التعاملات الصباحية أمس على تراجع، وخسر مؤشر نيكي القياسي المؤلف من 225 سهما 29ر147 نقطة، أي بنسبة واحد في المئة، ليصل إلى 12ر14544 نقطة · كما فقد مؤشر توبكس للأسهم الممتازة 77ر15 نقطة، أي بنسبة 09ر1%، ليصل إلى 53ر1396 نقطة·
وفي أسواق العملة ظل الدولار قريباً من ادنى مستوى له منذ ستة أسابيع أمام الين في بداية التعاملات الاسيوية أمس متأثراً ببيانات الوظائف الأميركية والتي عززت التوقعات بخفض كبير لأسعار الفائدة·
وارتفع الدولار بنسبة 0,1 في المئة عن التعاملات الاميركية يوم الجمعة الى 108,65 ين، وهبط الدولار الى ادنى مستوى له منذ ستة أسابيع امام الين عندما وصل الى 107,90 ين يوم الجمعة

اقرأ أيضا

صفقات «دبي للطيران» تقفز إلى 215.2 مليار درهم