صحيفة الاتحاد

حصاد رياضة 2012

«البرق بولت» يتحدى قوانين الطبيعة وينتزع ثلاثية المجد

نجحت بريطانيا في إجبار العالم على إعادة كلمة «العظمى» إلى اسمها بعد أن كاد يسقط سهواً على مدار السنوات الماضية، ووسط موجة من الانتقادات المستمرة للكيان البريطاني خاصة في مجال الرياضة، على اعتبار أن الإعلام هو السلاح البريطاني القوي، وسط واقع لا يستحق كثافة التغطية الإعلامية، جاء الرد البريطاني قوياً في أولمبياد لندن سواء من ناحية النجاح التنظيمي الذي أبهر العالم، أو من زاوية التألق الرياضي، الذي تمثل في احتلال بريطانيا للمرتبة الثالثة في جدول الميداليات برصيد 65 ميدالية، منها 29 ذهبية في إنجاز تاريخي.
أما صراع الجبابرة، فقد أسفر عن تفوق أميركي كاسح على كافة المستويات، فقد سيطرت الولايات المتحدة على جدول الترتيب برصيد 104 ميداليات، منها 46 ذهبية، فيما جاء التنين الصيني في المركز الثاني برصيد 88 ميدالية مكتفياً بـ38 ذهبية، وكانت مفاجأة الاختراق البريطاني للصراع الثلاثي بين أميركا والصين وروسيا، سبباً في تراجع روسيا إلى المركز الرابع برصيد 82 ميدالية منها 24 ذهبية.
إحصائيات الأولمبياد الذي أقيم خلال الفترة من 27 يوليو حتى 12 أغسطس، والذي وصفه البعض بأنه الأعظم في التاريخ، تقول إن إجمالي عدد الدول التي شاركت في الحدث بلغ 204 دولة، ووصل عدد الرياضيين إلى 10 آلاف و820 تنافسوا في 302 حدث رياضي في إطار 26 لعبة.
ومثلما كان العداء الجامايكي أوساين بولت هو ظاهرة بكين2008، نجح النجم الملقب بـ»البرق» في إجبار أكثر من مليار مشاهد حول العالم على الجلوس أمام شاشات التلفاز، وتحدي فارق التوقيت بين مختلف دول العالم، ليفوز بالثلاثية التاريخية، وهي 100 متر محققاً رقماً أولمبياً جديداً، وهو 9 ثوان و63 جزءاً من الثانية، كما فاز بذهبية سباقي 200 متر، و4 في 100 متر تتابع.
حصد العرب 12 ميدالية في لندن، بواقع ذهبية وفضية وبرونزية لتونس والمركز الـ 45 عالمياً بفضل تألق سباحها أسامه الملولي، وحصلت الجزائر على ذهبية توفيق مخلوفي، ونالت مصر فضية لكرم جابر وأخرى لأبوالقاسم، وتوجت قطر ببرونزية لبرشم وأخرى لناصر العطية، كما حصلت المغرب على برونزية، ومثلها للبحرين والكويت والسعودية.