الاتحاد

الرياضي

«دبي للصحافة» ينظم ورشة تدريبية لمنسقي الإعلام في الأندية

نظم نادي دبي للصحافـة أمـس ورشـة عمل تـدريبيـة حول “التغطيات الإعلامية الرياضيـة وكتابة الخبر الصحفي الرياضي، وكيفـيـة التعامل مــع وســائـل الإعـلام الجماهيـري في مختلـف أشكال التغطية الإعلامية”، وذلـك بالتـعاون مع اتحاد رياضة المعاقين، واللجنة الإعلاميـة المنضويـة تحـت لواء الهيئة العامة لرعاية الشـباب والرياضـة.
شارك في الدورة التي قدمها الزميل محمد الجوكر، 25 من منسقي الإعلام في 15 نادياً رياضياً في الدولة، حيث تم استعراض أساليب كتابة الخبر الصحفي، وطرق تواصل المنسق الإعلامي مع المؤسسات الإعلامية، بالإضافة إلى نبذة عن تاريخ الصحافة الرياضية في الإمارات.
وفي هذا السياق أشاد محمد الجوكر بدور نادي دبي للصحافة، واصفاً مبادرته في مجال التدريب الرياضي بالأصيلة، وبأنها ستسهم في تعزيز الروابط بين الأجهزة الإعلامية في المؤسسات الرياضية، بشكل يعكس تجربة النادي الفريدة على مستوى الوطن العربي.
وأكد أن أهمية الدورة تتمثل في تركيزها على فئة مختصة برياضات المعاقين، والتي تحتاج إلى دعم إعلامي أكثر من غيرها من المجالات الرياضية.
من ناحيته قال عادل إبراهيم مدير أول العمليات في نادي دبي للصحافة، إن هذه الخطوة تأتي في سياق اتفاق الشراكة والتعاون الإعلامي بين النادي واتحاد المعاقين الذي تم توقيعه منتصف العام الماضي، حيث يواصل النادي جهده لتسليط وسائل الإعلام والجهات المعنية الضوء على قضايا المعاقين وقضاياهم المختلفة من خلال استضافة مجموعة من الفعاليات والندوات.
وأضاف: “التدريب المتخصص ينعكس على قطاع المعاقين في الإمارات بشكل كبير، وفي الوقت الذي يتعاظم فيه دور المنسقين الإعلاميين في الأندية والمؤسسات الرياضية ليكونوا بمثابة حلقة الوصل بين نشاطات مؤسساتهم والجهات الإعلامية وعامة المجتمع، يعتبر صقل مهارات التواصل لديهم خطوة أساسية لتسليط الضوء على مختلف قضايا المعاقين ورياضاتهم”

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» يستعرض أمام «العنابي» بـ «رباعية»