الاتحاد

الرياضي

231 لاعبا من 35 دولة في جائزة الطاولة الكبرى

راشد عبدالحميد يتقدم المشاركين الإماراتيين في الجائزة الكبرى للطاولة (الاتحاد)

راشد عبدالحميد يتقدم المشاركين الإماراتيين في الجائزة الكبرى للطاولة (الاتحاد)

(دبي) - كشف المهندس داوود الهاجري رئيس اتحاد كرة الطاولة عن تفاصيل بطولة الجائزة الكبرى التي تستضيفها دبي خلال الفترة من 15 إلى 19 فبراير الجاري تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.
وعقد الاتحاد مؤتمرا صحفياً مساء أمس بمقر الاتحاد حضره خالد القطان نائب رئيس الاتحاد وحسن الزرعوني أمين سر الاتحاد وأحمد البحر مدير المنتخبات ومدير البطولة وفتحية العبيدلي أمين السر المساعد رئيس اللجنة الإعلامية للبطولة.
وقال رئيس الاتحاد: “إن إقامة الجائزة الكبرى بدبي جاء بعد اعتذار الكويت عن عدم استضافتها، ويشارك في البطولة 231 لاعبا ولاعبة منهم 15 لاعبا اماراتيا بقيادة الدولي راشد عبدالحميد ويمثل المشاركون 35 دولة من كافة أنحاء العالم في مقدمتها النمسا وبلجيكا وبيلاروسيا وكندا والصين والتشيك والدانمارك وجيبوتي ومصر واسبانيا وفرنسا وألمانيا واليونان وهونج كونج وكرواتيا والمجر والهند وإيران واليابان وكوريا الجنوبية والسعودية وبولندا والبرتغال وقطر ورومانيا وروسيا وسنغافورة وصربيا وسلوفاكيا وسلوفينيا والسويد وتايوان وأوكرانيا والإمارات”.
وأشار الهاجري إلى أن الاتحاد الدولي اعتمد جوائز للبطولة وقدرها 172 ألف دولار للفردي والفرق للرجال والسيدات دون مسابقات تحت 21 سنة، وسيتم توفير المبلغ عن طريق إحدى الشركات الراعية.
وحول آخر الاستعدادات للبطولة قال: “البطولة ستقام على صالة نادي الشباب، كما اختار الاتحاد الدولي حكام البطولة وسيكون الحكم العام هو الاسباني رامون اورتيجا ويساعده السوري سمير سويدي والإماراتي سعيد الهاشمي، إلى جانب 24 حكما للبطولة وهناك 6 حكام مواطنين هم محمد سلطان وحسين الجسمي وعلي البلوشي ومحمد علي وعمار الشامسي وعارف مبارك بجانب حكام من الجزائر ومصر ولبنان وايطاليا سلوفينيا والبحرين والكويت والأردن والسودان”.
وقال: “إن البطولة تضم المصنفين الأوائل في كل مسابقة، ففي مسابقة السيدات تشارك المصنفات الاوائل فيما تضم مسابقة الرجال جميع المصنفين ما عدا المصنف الاول الذي غاب عن البطولة انتظارا لجولة ألمانيا وهي الجولة الثالثة ضمن 10 جولات للجائزة الكبرى بعد جولتي قطر ودبي، إلا أن الصيني ما لونج المصنف الثاني على العالم هو بطل العالم في نسخته الأخيرة يشارك في البطولة”.
أضاف: “نسخة دبي تعد من أقوى المسابقات بعد أن حدد الاتحاد الدولي تأهيل أوائل بطولات الجائزة الكبرى إلى اولمبياد لندن 2012 دون تصفيات حيث سيختار أول 25 لاعبا في التصنيف العام في نهاية الجولات العشر وهو سر مشاركة عدد كبير من المصنفين العالميين من اجل جمع اكبر عدد من النقاط”.
وتقام قرعة البطولة 14 فبراير الجاري أي قبل انطلاقة المنافسات بيوم، وتبدأ بالتصفيات ولن يكون هناك حفل افتتاح ولكن المفاجأة ستكون في حفل الختام، ومن المتوقع حضور أدهم شرارة رئيس الاتحاد الدولي لمتابعة المباريات الختامية.
وتحدث أحمد البحر مدير البطولة عن استعدادات المنتخب وقال: “تم اختيار اللاعبين واللاعبات الذين يشاركون في البطولة في الزوجي والفردي وتحت 21 سنة وأبرزهم راشد عبدالحميد وراشد محمد وجاسم لنجاوي وفيصل عباس ومحمد جمعة ومروان منصور الذي سيلعب مع الرجال وتحت 21 سنة ويلعب تحت 21 سنة كل من محمد لنجاوي وناصر محمد وسعود عبدالله وعبدالله إبراهيم وصلاح الدين عبدالحميد، أما اللاعبات فهن نورة محفوظ ونورة المازني وشمة الكتبي ونجوى البلوشي”.
وأضاف أن المنتخب يتم إعداده من خلال معسكر داخلي وتدريبات يومية وسوف يشارك المنتخب في البطولة الأولى للجائزة الكبرى بقطر وسوف تقتصر المشاركة على الرجال فقط بينما تواصل السيدات التدريب اليومي حتى موعد البطولة.
وأكد البحر أن الهدف من المشاركة هو الاحتكاك ورفع مستوى اللاعبين واللاعبات، من اجل تطوير اللعبة على المستوى المحلي والعربي والخليجي والآسيوي.

اقرأ أيضا

مضمار جبل علي يستأنف سباقاته