الاتحاد

عربي ودولي

الجيش البريطاني يسلم القيادة العسكرية في البصرة للقوات الأميركية

الجنرال البريطاني أندي سالمون (يسار) قائد التحالف في جنوب العراق يسلم المهام للجنرال الأميركي مايكل أوتيس بالبصرة

الجنرال البريطاني أندي سالمون (يسار) قائد التحالف في جنوب العراق يسلم المهام للجنرال الأميركي مايكل أوتيس بالبصرة

جرت في مدينة البصرة العراقية أمس مراسم تسلم القوات الأميركية قيادة المهام الأمنية للقوات متعددة الجنسيات من القوات البريطانية في مدينة البصرة والتي ستنسحب من العراق منتصف العام الجاري·
وأقيم عرض عسكري بهذه المناسبة استعرضت فيه قوات عسكرية بريطانية وأميركية في مقر القاعدة في مطار البصرة شمالي المدينة· وشارك في العرض مروحيات ومقاتلات حربية وسط حضور عدد من القادة العسكريين العراقيين ورئيس هيئة اركان القوات البريطانية وقائد قوات التحالف في العراق الجنرال الأميركي راي أوديرنو· ومن المنتظر أن تبقي القوات البريطانية نحو 500 عسكري للقيام بواجبات تدربية، خاصة للقوات البحرية· ويمثل هؤلاء الجنود ما تبقى من القوات البريطانية ضمن قوات التحالف خلال اجتياح العراق عام ·2003 وبذلك تضع القوات القتالية البريطانية حدا لانتشار استمر ست سنوات ينتهي بشكل كامل بالتزامن مع الذكرى الخمسين لانسحاب آخر جندي بريطاني من قاعدة الحبانية غرب بغداد في مايو ،1959 إثر وجود بدأ عام ·1917
وقال ضابط بريطاني في مستهل الاحتفال ''إنها بداية فك الارتباط لقوات التحالف التي كانت بريطانيا شريكا كاملا فيها''· وأضاف ''حتى لو كانت بداية الانسحاب لا يزال هناك المزيد من العمل وسنواصل عملنا حتى مغادرة آخر جندي بريطاني''·
من جهته أشاد أوديرنو ''بدور البريطانيين وتفانيهم في العمل خلال السنوات الماضية والانجازات التي حققوها من خلال التضحيات''· وأضاف أن عملية التسليم تؤكد قوة الروابط بين الأميركيين والبريطانيين وقال ''سوف نقف صفا واحدا لمحاربة الأعداء· كما قال الجنرال جاك ستيروب رئيس هيئة أركان الجيش البريطاني إن ''هذا الحدث يمثل بداية جديدة لعصر جديد بانتقال السلطة من البريطانيين إلى الأميركيين''· وأضاف ''يجب علينا أن نتذكر التضحيات والجهود الكبيرة للجنود الذين جاؤوا من مكان بعيد لحماية العراق''· وتابع ''نشكر العراقيين الذين تحلوا بالشجاعة والثقة ولولا جهودهم لما وصلنا الى هنا اليوم'

اقرأ أيضا

خروج الآلاف في لندن للمطالبة باستفتاء جديد بشأن "بريكست"