الرياضي

الاتحاد

كأس رئيس الدولة لقفز الحواجز.. الافتتاح بـ«النجمتين»

المصري عبد القادر سعيد أبرز المنافسين (من المصدر)

المصري عبد القادر سعيد أبرز المنافسين (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، تنطلق اليوم بميدان قفز الحواجز الرملي بنادي أبوظبي للفروسية، بطولة كأس رئيس الدولة لقفز الحواجز لفئة الخمس نجوم «لونجين» في نسختها التاسعة، وتجرى المنافسات على مدى 4 أيام، وينظمها اتحاد الفروسية والسباق بإشراف الاتحاد الدولي للفروسية، وتتألف من 6 منافسات، ويبلغ إجمالي الجوائز 655.600 يورو.
وتتألف فعاليات البطولة من 16 منافسة دولية، وتبدأ بأربع منافسات، الأولى تبدأ في التاسعة صباحاً بفئة النجمتين، بمواصفات جولة واحدة عكس عقارب الساعة، على حواجز يبلغ ارتفاعها 130 سم، برعاية نادي أبوظبي للفروسية وجوائزها 20 ألف درهم.
وأجريت، أمس، عمليات الفحص البيطري للخيول المشاركة في البطولة من قبل اللجنة البيطرية، للتأكد من مطابقتها لشروط ولوائح الاتحاد الدولي للفروسية التي تطبق في مثل هذه البطولات الكبرى.
وفي الثانية ظهراً تقام منافسة تأهيلية من جولة واحدة مع جولة تمايز، على حواجز بارتفاع 140 سم، برعاية مجلس أبوظبي الرياضي «كلاسيك» وجوائزها 30 ألف درهم، وهي أولى المنافسات التأهيلية من منافسات النجمتين.
ويحتضن الشوط الثالث في الثالثة عصراً، منافسات اتحاد الفروسية والسباق للسرعة ستيكس، وهي منافسات من فئة الخمس نجوم، بمواصفات جولة واحدة ضد عقارب الساعة، على حواجز بارتفاع 145 سم، وجوائزها 25.400 يورو.
وتقام في السادسة و45 دقيقة مساء، أولى المنافسات التأهيلية من فئة الخمس نجوم، للجائزة الكبرى «لونجين»، في الشوط الرابع بمواصفات جولة واحدة مع جولة تمايز على حواجز بارتفاع 150 سم، ويبلغ إجمالي جوائزها المالية 94.900 يورو.
ويستضيف نادي أبوظبي للفروسية، للمرة الأولى، هذه البطولة على ميدانه الرملي، وذلك بعد مرحلة من التحسينات والمنشآت الحديثة التي شهدها النادي، وشملت تغيير أرضية الميدان الرئيس وميادين الإحماء بالكامل، من العشبية إلى الرملية المخلوطة.
وتضم البطولة نجوماً دوليين، أبرزهم الألمانيان يورج نيفي وديفيد ويل، وبروس كولدينج بطل كأس حاكم الشارقة، والسعودي رمزي الدهامي، والمصري عبد القادر سعيد، والنمساوي جيرفريت بوك، والأيرلندي جاك ريان.
ويسعى فرسان وفارسات الإمارات لتقديم أقوى عروض بعد النتائج الجيدة التي حققوها على الصعيدين المحلي والدولي، ويشكلون فريقاً للمنافسة على بطاقة التأهل والوصول مجدداً إلى نهائي كأس الأمم برشلونة 2020، إلى جانب المنافسة في كأس رئيس الدولة في الفردي.
ويتضمن الحدث بطولة كأس الأمم من ذات الفئة الرفيعة المؤهلة لكأس العالم المقبل في برشلونة بإسبانيا، بجوائز 200.000 يورو، ويتزامن مع الحدث الرئيس بطولة دولية من فئة النجمتين، من 6 منافسات ومجموع جوائزها 281.600 درهم، ومنافستان دوليتان للفرسان من فئة الناشئين، وجوائزهما 45.000 درهم، ومثلهما للفرسان من فئة الأشبال بجوائز قدرها 35.000 درهم.
ويشارك في بطولة كأس الأمم أفضل نجوم العالم في سباقات قفز الحواجز باعتماد الاتحاد الدولي للفروسية، إذ بلغ عدد الفرسان المشاركين 146 فارساً على صهوات 262 جواداً، يمثلون 26 دولة يشكلون 6 فرق، يتنافسون على كأس الأمم، والآخرون يتنافسون بشكل فردي على كأس رئيس الدولة في نسخته التاسعة.
ويشارك في بطولة الفرق السعودية، ومصر، وسوريا، وألمانيا، ونيوزيلندا، فارسات وفرسان الإمارات.
يذكر أن فرسان الإمارات الحاصلين على الميدالية الفضية في دورة الألعاب الآسيوية في عام 2010، فازوا في برشلونة بنهائيات كأس تحدي الأمم لونجين عام 2017، وتفوقوا على مجموعة من أمهر فرسان العالم في ذلك العام.
الجدير بالذكر أن الفرسان عبدالله حميد، ومحمد الكميتي، وعبدالله المري، ترشحوا للمشاركة في نهائيات كأس العالم في لاس فيجاس بالولايات المتحدة الأميركية.

لجان البطولة
يترأس سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، الرئيس الفخري للبطولة، اللجنة المنظمة العليا للبطولة، ويترأس فعاليات المنافسات الدكتور غانم الهاجري، أمين عام اتحاد الفروسية والسباق، ويتولى إدارة البطولة خالد علي الجنيبي، مدير البطولة.

2010
شهد انطلاقة النسخة الأولى لكأس رئيس الدولة، وكأس الأمم لقفز الحواجز، في الميدان العشبي بنادي غنتوت للسباق والبولو، ونال لقبها الفارس البلجيكي جوس لاسنك على صهوة الفرس «فلنتينا»، وفاز بكأس الأمم الفريق البريطاني في أول مرة تقام فيها البطولة خارج قارتي أوروبا وأميركا.

 

اقرأ أيضا

السهلاوي: ظروف التعاقد مع يوفانوفيتش انتهت