الاتحاد

الرياضي

«أصدقاء الأمس .. أعداء اليوم» شعار «المرحلة 28»

جون تيري لاعب تشيلسي (يمين) بعد مخاشنته تيفيز لاعب سيتي

جون تيري لاعب تشيلسي (يمين) بعد مخاشنته تيفيز لاعب سيتي

حفلت المرحلة الـ 28 من الدوري الإنجليزي بكثير من المناوشات والشد العصبي بين لاعبي الأندية المختلفة، وهو الأمر الذي يعكس حرصاً كبيراً على تحقيق أفضل نتائج ممكنة قبل 10 أسابيع من نهاية المسابقة التي تشهد صراعاً غير مسبوق على المركز الرابع بين أندية توتنهام (49 نقطة) ومانشستر سيتي بنفس الرصيد، وليفربول (48 نقطة) وأستون فيلا (45 نقطة) للظفر ببطاقة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.
كما تشهد البطولة تنافساً ملتهباً بين ثلاثي القمة تشيلسي بـ61 نقطة، ومانشستر يونايتد (60 نقطة)، وأرسنال (58 نقطة)، وكان شعار “أصدقاء الأمس.. أعداء اليوم”، حاضراً بقوة في مباريات الجولة الأخيرة التي شهدت مشادات كلامية حامية الوطيس بين ستيفين جيرارد قائد ليفربول، والسنغالي الحاجي ضيوف لاعب بلاكبيرن، كما جاءت مواجهة تشيلسي ومانشستر سيتي أكثر التهاباً على خلفية المشاكل الشخصية بين جون تيري قائد البلوز، وواين بريدج لاعب تشيلسي السابق وسيتي الحالي.
وشهدت مباراة ليفربول وبلاكبيرن التي أقيمت الأحد الماضي مشادة عنيفة بين ستيفين جيرارد لاعب ليفربول، والحاجي ضيوف لاعب بلاكبيرن. واستمرت المناوشات بينهما في النفق المؤدي إلى غرف تبديل الملابس بين شوطي المباراة، وهو الأمر الذي دفع الشرطة للتدخل والفصل بينها قبل أن تتفاقم الأمور ويحدث ما لا تحمد عاقبته، وتلقى ضيوف وهو لاعب سابق في صفوف ليفربول تحذيراً شديد اللهجة من الشرطة بضرورة التوقف عن إثارة غضب الجماهير التي تجاوز عددها 43 ألفا في ملعب الأنفيلد.
وعقب المباراة انتقلت حالة التوتر مدرب ليفربول ونظيره في بلاكبيرن، فقد أكد سام ألارديس ان ما قام به ضيوف لا يمكن أن يتم تصنيفه تحت مسمى “سوء سلوك” خاصة ان الطرف الآخر في المشكلة وهو جيرارد لم تتم إدانته بالطريقة ذاتها، ورد رافا بينيتيز قائلاً :”كرة القدم يجب أن تكون مصدر متعة وعلى كل لاعب ان يكون نموذجا يحتذي به الأطفال، والمثال الأبرز على ذلك فريق برشلونة الذي يقدم كرة قدم ممتعة بأخلاقيات رفيعة، ولكنهم في بلاكبيرن لا يؤمنون بذلك”.
كما شهدت مواجهة تشيلسي ومانشستر سيتي الكثير من المناوشات على خلفية الأحداث التي سبقتها، وقبل بداية المباراة رفض واين بريدج لاعب سيتي مصافحة جون تيري بعد أن تصاعدت حمى الخلافات الشخصية بينهما.
كما شهدت المواجهة الساخنة توتراً ملحوظـاً بين تيري وتيفيـز، خاصة أن مدافع تشيلسـي تعمد مخاشـنـة النجم الأرجنتيني، وفي المباراة ذاتهـا سـجل تيري مناوشـة أخرى مع لاعب سيتي كريج بيلامي، الذي قال عقب المباراة: “الجميع في الوسط الكروي يعرفون أخلاقيات جون تيري جيـداً ولم تكن مفاجأة كبيرة بالنسبـة لي تورطـه في كثير من المشكلات خارج الملعب، ولكنه يظل لاعباً كبيراً داخل الملعب”.
وجاء رد تيري مختصراً على تصريحات بيلامي، حيث قال: “إذا كان منزلك من زجاج فلا تقذف الآخرين بالحجارة”، ولكنه لم يوضح ماذا يقصد بهذه التصريحات.

اقرأ أيضا

"أبطال آسيا".. "العنابي" يقترب من دور الـ16 بـ"ريمونتادا" مثيرة