الاتحاد

دنيا

النقال يسبب الشيخوخة المبكرة

حذرت دراسة متخصصة من تزايد الشيخوخة المبكرة بين الشباب بسبب استخدام الهاتف النقال، موضحة أن الموجات الكهرومغناطيسية الصادرة من أبراج البث الإذاعي ومن الهاتف اللاسلكي تساعد على نشاط سرطان الثدي وانتشاره·
وكشفت الدراسة العلمية التي أعدها فريق بحثي برئاسة أستاذ الفيزياء الحيوية الإشعاعية والطبية بكلية العلوم بجامعة القاهرة الدكتور فاضل محمد علي أن إدخال تكنولوجيا الأجهزة الحديثة وانتشارها في الحياة اليومية له تأثيرات بيولوجية ضارة على صحة الإنسان·
وذكرت الدراسة أن الموجات القصيرة التي يتعرض لها الإنسان داخل المنازل أو في العمل تؤدي إلى أضرار واضحة في جدار الخلايا وخاصة كرات الدم الحمراء، وتسبب أيضا خللا في إنزيمات الدم كنتيجة للضرر الذي يصيب خلايا الغدد التي تفرز هذه الإنزيمات·
وقالت الدراسة انه لوحظ وجود تأثيرات ضارة على الإنزيمات الخاصة بالكبد والغدد المختلفة والعضلات وتركيز بعض الهرمونات ومنها الهرمون الذكري، وأيضا كهربية القلب ونخاع العظام وعدم قدرته على إنتاج دم سليم، مشيرة إلى تأثر أجنة الفئران في بطن الأم وإصابتها بسرطان الدم والغدد الليمفاوية·
وأوضحت انه تم دراسة تأثير الموجات ذات التردد المتوسط أو المرتفع التي تنطلق من محطات البث الاذاعي والتلفزيوني والنقال والتلفون اللاسلكي على البشر وانه تم التوصل إلى أن هناك تغيرات واضحة في إنزيمات القلب والعضلات والكبد نتيجة للمجالات المغناطيسية الصادرة أثناء العلاج بالأجهزة أو العامل بهذه الوحدات· ويسعى الفريق لاستخدام هذه النظرية في وقف نمو مرض السرطان وفتح آفاق جديدة للعلاج منه من خلال تصحيح سلوك الخلايا السرطانية وإعادتها إلى خلايا طبيعية بدون تدخل جراحي أو كيمائي أو إشعاعي نووي·

اقرأ أيضا