الرئيسية

الاتحاد

المستثمرون الآسيويون يبحثون عن كفيل بديل


دبي ـ سامي عبدالرؤوف:
بدأ المستثمرون الحاصلون على رخص على كفالة موظفي وزارة العمل والشؤون الاجتماعية البحث عن 'كفيل بديل' وطالبوا كفلاءهم من موظفي الوزارة بإنهاء العلاقة تمهيدا للانتقال إلى كفيل آخر للحصول على التأشيرات· وقالت مصادر مطلعة لـ' الاتحاد': إن استمرار الوضع الحالي سيؤدي إلى استقالة عدد كبير من الموظفين وترك الوظيفة العامة بهدف فتح منشآت جديدة دون التقيد بعدد معين في ظل ما تسرب من أن الوزير ينوي إلزام موظفيه بعشر رخص فقط والتنازل عن باقي الرخص وهو ما يجد معظم العاملين بالوزارة صعوبة كبيرة في القبول به·
وقال عدد من المستثمرين وغالبيتهم من الجنسيات الآسيوية لـ ' الاتحاد'، إنه من واجب الوزير إيجاد ضوابط للاستقدام وليس التسبب في أضرار مالية للموظفين والمستثمرين، مشيرين إلى أن إغلاق باب التأشيرات جلب عليهم المشاكل ودفعهم إلى البحث عن كفلاء جدد، في حين هناك فريق آخر يرى أن ' رب ضارة نافعة' خاصة وأن البعض كان يبحث عن وسيلة مناسبة لترك الكفيل الحالي، بالإضافة إلى أن الوزير سيساوي بين جميع الكفلاء وهو ما يفقد موظفي الوزارة الميزة التي كانوا يتمتعون بها في السابق من تسهيلات كبيرة ومهمة، مشيرين إلى أن العمل مع كفيل 'عادي' أسهل بكثير من التعامل مع كفيل 'فاهم' يمكن أن يتخذ ضدهم الإجراءات القانونية في حالة عدم الالتزام بالبنود المتفق عليها·

اقرأ أيضا

الصين تسجل 30 إصابة جديدة بفيروس كورونا