الاتحاد

منوعات

تذبح طفليها لإصرارهما على التنزه معها

قامت سيدة مصرية ربة بيت تبلغ من العمر 42 عاما بذبح فلذتي كبدها، بسبب إصرارهما على الخروج للتنزه معها، وفقا لصحيفة "اليوم السابع" المصرية.

وكشفت التحريات التي قامت بها مباحث محافظة الإسكندرية، والتي توصلت إلى خيوط الجريمة والعثور على جثتي الصغيرين يوسف محمد يوسف 10 سنوات، وشقيقته مريم محمد ذات الـ5 سنوات ووجود آثار الذبح من الأمام على رقبة الضحيتين داخل مقر سكناهم بمنطقة كامب شيذار بالاسكندرية

وأضافت الصحيفة أن ضباط إدارة البحث الجنائى توصلوا إلى أن مرتكبة الواقعة والدة المجنى عليها أميرة سعيد إبراهيم 42 عاما ربة منزل.

وقد اعترفت صاحبة الجريمة بارتكابها الواقعة، إثر حدوث مشادة بينها وبين طفليها المجنى عليهما بسبب الخلاف على الأعمال المنزلية، وأضافت أنه صباح يوم الحادث طلب منها ابنيها الخروج للتنزه بإلحاح منهما، مما أصابها بحالة من الضيق نتيجة الأعباء الأسرية المتراكمة عليها، فقامت بالتقاط قطعة قماش والإمساك بنجلها وكتم أنفاسه بحمام الشقة فقام بمقاومتها مما أدى لإصابتها بخدوش بإصبع السبابة باليدين وكدمة بالعين اليسرى، فقامت بخنقه بحبل وأحضرت سكين المطبخ وذبحته، وأثناء ذلك شاهدتها ابنتها التى قامت بالصراخ فذبحتها هي الاخرى بذات السكين بمطبخ الشقة خشية افتضاح أمرها.

يذكر أن النيابة بالاسكندرية تواصل التحقيق معها بعد الجريمة البشعة.

اقرأ أيضا

وكالة الطاقة الدوليّة: قطاع النفط يمكنه الاستجابة لأزمة المناخ