الاتحاد

الاقتصادي

صعود قياسي للأسهم العالمية

ياباني يسير بجوار شاشة لتداول الأسهم في وسط طوكيو (أ ف ب)

ياباني يسير بجوار شاشة لتداول الأسهم في وسط طوكيو (أ ف ب)

لندن (رويترز) - ارتفعت الأسهم العالمية لأعلى مستوياتها خلال 29 شهراً أمس مدعومة ببيانات قوية تشير إلى تعاف اقتصادي مستدام واستمرار الإعلان عن أرباح قوية للشركات. وارتفع مؤشر “ام.اس.سي.آي” للأسهم العالمية، وهو أحد أوسع المؤشرات نطاقا لقوة الأسهم العالمية، 0,6% ليبلغ مستويات لم تسجل منذ أغسطس 2008.
وزاد المؤشر المناظر للأسواق المتقدمة 0,5% مقترباً من مستوى مرتفع لم يسجله منذ مطلع سبتمبر 2008. وارتفعت الأسهم بالأسواق الناشئة 0,8%, لكنها مازالت منخفضة أكثر من واحد بالمئة هذا العام ما يعكس تحولاً من جانب المستثمرين في الآونة الأخيرة من الأسواق الناشئة إلى المتقدمة. وشجعت بيانات قوية للمصانع في مختلف أنحاء العالم المستثمرين في الأسهم الثلاثاء مما دفع مؤشرات الأسهم الرئيسية في الولايات المتحدة لتغلق عند أعلى مستوياتها منذ يونيو 2008.
وارتفع مؤشر “نيكي” للأسهم اليابانية ارتفاعاً حاداً في معاملات كثيفة أمس إثر موجة صعود في الأسواق العالمية بدعم بيانات قوية للقطاع الصناعي ونتائج أعمال قوية للشركات الأميركية وانحسار المخاوف بشأن الشرق الأوسط.
وفاقت مكاسب “نيكي” توقعات كثير من المحللين حيث لوحظ بحسب مستثمرين قيام صناديق تحوط عالمية بتغطية مراكز مدينة عن طريق مشتريات آجلة ضخمة في نيكي. وارتفع مؤشر “نيكي” القياسي 1,8% أي ما يعادل 182,86 نقطة ليصل إلى 10457,36 نقطة. وزاد مؤشر “توبكس” الأوسع نطاقاً 1,8% مسجلاً 929,64 نقطة.
وفتحت الأسهم الأوروبية على ارتفاع أمس مواصلة مكاسب الجلسة السابقة التي أوصلتها إلى أعلى مستوياتها خلال ثلاثة أسابيع.
وارتفع مؤشر “يوروفرست” لأسهم كبرى الشركات الأوروبية 0,3% إلى 1162,89 نقطة بعد أن أغلق على ارتفاع 1,4% الثلاثاء إثر صدور بيانات إيجابية عن الصناعة التحويلية في “منطقة اليورو” والولايات المتحدة عوضت وفاقت أثر المخاوف من اضطرابات سياسية في الشرق الأوسط. وفي دول أوروبا ارتفعت مؤشرات “فاينانشيال تايمز” البريطاني و”داكس” الألماني و”كاك” الفرنسي بما بين 0,2 و0,5%.

اقرأ أيضا

سجلت %86.3 خلال الربع الأول.. فنادق الإمارات الأعلى إشغالاً شرق أوسطياً