الاتحاد

الاقتصادي

الاتحاد للطيران تعتزم نقل 6 ملايين مسافر خلال 2008

نمو في نشاط

نمو في نشاط

تعتزم شركة الاتحاد للطيران نقل نحو ستة ملايين مسافر خلال عام 2008 مقارنة بخمسة ملايين مسافر خلال العام الماضــــي· وقال جيمــــس هوجـــان الرئيــس التنفيــــذي لـ ''الاتحاد للطيران'' إن الشركة مقبلة على انطلاقة جديدة في مستوى الخدمات والرقي بالأداء لعملائها في الدولة والعالم خلال العام الجديد مشيرا إلى أنه على الرغم من حداثة شركة الاتحاد للطيران فإنها أثبتت حضورها على المستوي المحلي والإقليمي والدولي كواحدة من أهم شركات الطيران في العالم بفضل دعم حكومة أبوظبي وتوجيهات معالي الشيخ الدكتور أحمد بن سيف آل نهيان رئيس مجلس إدارة الشركة وأعضاء مجلس الإدارة لربط أبوظبي مع قارات العالم الست وإحراز نقلة نوعية في تعزيز حركة السياحة والاقتصاد والتجارة بين دولة الإمارات والعالم· وأضاف في - حديث لوكالة أنباء الإمارات ''وام'' - أن هناك الكثير من الأمور التي تتطلع الشركة إلى تحقيقها في العام الجديد من انطلاق عملياتها التجارية بما في ذلك الانتقال إلى بوابة المسافرين الخاصة الجديدة في مطار أبوظبي الدولي مشيرا إلى أن المدرج الخاص بـ الاتحاد للطيران في مطار أبوظبي الدولي سوف يكون جاهزا للعمل في ابريل المقبل ويوفر مواقف لعشر طائرات مما يعني إعطاء مرونة أكبر لعمليات الشركة· وأكد الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران أن اكتمال خدمات البنية التحتية في مطار أبوظبي الدولي يقود نحو المزيد من النجاح للشركة وبالتالي جاهزيته لخدمة المسافرين إلى أكثر من 45 وجهة حول العالم·
وأضاف أن الاتحاد للطيران سوف تبلغ عملاءها أولا بأول من خلال شبكة معلومات متخصصة تابعة لها عبر مركز خدمة العملاء عن كافة التفاصيل المتعلقة بجداول الرحلات الجوية ووجهات السفر وغيرها للتغلب على بعض المشكلات الراهنة التي حصلت في عمليات الشركة· وأضاف أنه سوف يتم افتتاح أربع صالات جديدة لاستقبال المسافرين بين شهري يناير الحالي وإبريل المقبل وتقديم خدمات جديدة مميزة لركاب الدرجة الأولى ورجال الأعمال مؤكدا في الوقت نفسه أن مهمة الشركة حاليا تتركز في كيفية اختصار الزمن لركاب ''الترانزيت'' في مطار أبوظبي الدولي· وأوضح أن العام الجاري سيشهد انتقال الشركة إلى المقر الرئيسي الجديد الذي يأتي متكاملا مع المرافق التدريبية للطيارين مشيرا إلى أن عدد محطات الشركة سيرتفع إلى 46 محطة منوها باعتزام ''الاتحاد للطيران'' فتح خط جوي مباشر من أبوظبي إلى الصين وموسكو في مارس المقبل· وتوقع أن تنقل الاتحاد للطيران نحو 15 مليون مسافر إلى أكثر من 70 وجهة سفر في العالم مع حلول العام ·2010 وردا على سؤال حول تسلم طائرات جديدة خلال العام الجاري قال إن الاتحاد للطيران تواصل توسعة أسطول طائراتها والذي يعد أحد أحدث أساطيل طائرات الركاب في العالم حيث يشتمل أسطول الطائرات ذات الجسم العريض بما في ذلك ثلاث طائرات للشحن على 38 طائرة·
وأضاف أن أسطول الطائرات ذات الجسم العادي يتكون من أربع طائرات من طراز أيرباص أيه 320 وستتسلم الشركة أربع طائرات إيرباص من طراز أيه 340 - 600 ذات الجسم العريض خلال العام الجاري· وتوقع ارتفاع إجمالي عدد الطائرات ذات الجسم العريض إلى 12 طائرة منتصف 2009 ويؤدي ذلك إلى وصول أسطول طائراتها من هذا النوع إلى 41 طائرة بحلول العام ·2011
وذكر أنه تم في معرض باريس الجوي في يونيو 2007 الاتفاق على شراء 12 طائرة من طراز ايرباص منها تسع طائرات تجارية من نوع 320 ايه وثلاث طائرات شحن· وأشار إلى أن الشركة تبنت استراتيجية استخدام الطائرات ذات الجسم الصغير ويجري استخدامها في منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط وذلك لزيادة عدد الرحلات إلى تلك المناطق مما يسهل عملية الربط مع أبوظبي·
وقال إن ''الاتحاد للطيران'' تسعى إلى أن تتحول أبوظبي إلى حلقة ربط بين الشرق والغرب وتحديدا من أوروبا إلى شرق آسيا والهند واستراليا وأميركا· وذكر أن الاتحاد للطيران تواصل استراتيجيتها للتوسع في ربط دولة الإمارات بقارات العالم وذلك من خلال تدشين خطوط جديدة إلى عدد من المدن العربية والعالمية في العام الجاري بهدف مواكبة النهوض الكبير في التوسع السياحي والمشروعات الاستثمارية العملاقة التي تشهدها أبوظبي· وأكد أن هذه التطورات الايجابية يجب أن تواكبها أيضا حركة سفر وسياحة نشطة لترسيخ مكانة أبوظبي كمدينة عالمية للسياحة والاستثمار· وقال هوجان إن الاتحاد للطيران زادت في أعداد موظفيها إلى خمسة آلاف موظف منهم ألفان و600 من أطقم مقصورات الطائرات و500 طيار حيث تقوم الاتحاد للطيران في الفترة الحالية باستقبال 200 موظف جديد ينتمون إلى أكثر من 100 جنسية مشيرا إلى أن الشركة أطلقت مؤخرا برنامجا لتدريب وتأهيل طيارين مواطنين·

اقرأ أيضا

تسارع حاد للاقتصاد الروسي في أبريل