الاتحاد

منوعات

البابا يغسل أرجل مسلمين ويقول: نحن إخوة

قام البابا فرنسيس، خلال قداس، بغسل أقدام 11 لاجئا مسلما ومسيحيا وهندوسيا، وقبلها قائلا إن الجميع إخوة.



 
 

وندد البابا بمذابح "مبادرات الحرب" التي يقوم بها أناس متعطشون للدماء وصناعة الأسلحة، مطالبا المئات من طالبي اللجوء من مختلف الديانات "القيام جميعا ببادرة أخوة" تجاه بعضهم البعض، بحسب فيديو نشره الفاتكان.



 
 

وقام الحبر الأعظم، خلال القداس الذي جرى في كاستل نوفو دي بورتو، بالركوع أمام كل لاجئ وسكب الماء المقدس على أقدامهم من إبريق من النحاس الأصفر ثم مسحها وقبلها.



 
 

وكان الـ 11 لاجئا مؤلفين من أربعة نيجيريين كاثوليك وثلاث إريتريات قبطيات وثلاثة مسلمين من مالي وسوريا وباكستان إضافة لهندي هندوسي.



 
 

ويعود طقس غسل الأقدام، وفق المعتقدات المسيحية، إلى السيد المسيح الذي قام بها قبل العشاء الأخير مع تلاميذه وفق رواية إنجيل يوحنا ثم تطور فيما بعد لتتبناه الكنيسة الكاثوليكية بحيث يغسل الكاهن يوم الخميس المقدس الذي يسبق عيد الفصح، أقدام اثني عشر شخصا يرمزون إلى رسل المسيح.



 
 

 



 

اقرأ أيضا

بتقنية الواقع الافتراضي.. قصر الملكة فيكتوريا يعود للحياة