الاتحاد

الإمارات

صندوق الزكاة يعلن خطته الاستراتيجية حتى 2010

كشف عبدالله بن عقيدة المهيري أمين عام صندوق الزكاة عن موافقة مجلس الوزراء للخدمات على مقترح مجلس إدارة الصندوق بإصدار قانون يلزم فيه الشركات والبنوك والجهات ذات الطبيعة الإسلامية بدفع أموال زكاتها الى الصندوق خلافا لما هو معمول به حاليا في قانون إنشاء صندوق الزكاة والذي يعطي اختيارا لآلية دفع الزكاة·
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بمقر الصندوق بأبوظبي للكشف عن الخطة الاستراتيجية لصندوق الزكاة خلال الفترة من 2008 وحتى العام 2010 ·
واوضح بن عقيدة أن الصندوق سيعمل بالتنسيق مع الجهات التشريعية المختصة وبالاستفادة من بيوت الخبرة في مجال تحصيل الزكاة الإلزامية على تعديل صياغة القانون الحالي للصندوق بما يتناسب وخطته الاستراتيجية الجديدة التي تم عرضها على المجلس الوزاري للخدمات ونالت رضا واستحسان رئيس وأعضاء المجلس·
وأكد وجود ضوابط وآليات سيتم العمل بها لتحديد العلاقة بين الصندوق والجهات الملزمة بدفع أموال الزكاة إلى الصندوق والتي من بينها البنوك والشركات والمؤسسات الإسلامية مشيرا الى أن هناك لجنة مختصة سيتم إقرارها من قبل مجلس الوزراء تعمل للبت في اي نزاعات قد تحدث بسبب تقدير أو تحصيل الزكاة الشرعية· و تضم خبرات في مجال الشريعة وعلوم المحاسبة وغيرها من الاختصاصات ذات العلاقة·
وأوضح جمال خلف المزروعي مدير موارد الزكاة والإعلام، أن الاستراتيجية حددت لكل هدف عددا من المبادرات، فعلى سبيل المثال، بالنسبة للهدف الاستراتيجي الاول '' زيادة الوعي بمفهوم الزكاة '' يتم الاعتماد على مؤشرات بزيادة الوعي بنسبة 30 بالمئة حتى 2010 وزيادة المزكين سنويا بنسبة 10 % ويتم اطلاق حملة إعلامية باللغتين العربية والانجليزية وتنظيم دورات في فقه ومحاسبة الزكاة للمحاسبين·
كما حددت مؤشرات للهدف الاستراتيجي الثاني ''تنمية موارد الزكاة '' بزيادة تصل الى 300 % حتى العام 2010 بارتفاع نسبته 100 بالمئة لكل عام·
ومن جانبه قام محمد جابر الحوسني مدير إدارة الموارد البشرية والخدمات، باستعراض باقي أهداف وبنود الاستراتيجية·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يهنئ الرئيس الموريتاني المنتخب