الاتحاد

الإمارات

اعتماد مشروع مدرج ثانٍ لمطار الشارقة بتكلفة 400 مليون درهم

حاكم الشارقة خلال لقائه كبار المسؤولين بدائرة الطيران المدني

حاكم الشارقة خلال لقائه كبار المسؤولين بدائرة الطيران المدني

اطلع صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أمس على خطط التوسعات الجديدة لمطار الشارقة الدولي حيث تم اعتماد مشروع إنشاء مدرج ثان للمطار بتكلفة تقدر بـ 400 مليون درهم·
ووجه سموه بالبدء في دراسة لإنشاء مبنى الركاب رقم 2 وذلك لاستقبال الأعداد الكبيرة المتوقعة من المسافرين خلال السنوات المقبلة على أن يصمم هذا المبنى ويتم تجهيزه بأحدث الأجهزة التقنية والمرافق الخدمية·
وحقق مطار الشارقة الدولي زيادة في أعداد المسافرين العام الماضي بنسبة 23 في المئة مقارنة بعام ·2007
وقام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي أمس بزيارة لمطار الشارقة الدولي التقى خلالها كبار المسؤولين بدائرة الطيران المدني في الإمارة بحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، وكان في مقدمة من التقاهم حاكم الشارقة الشيخ عبدالله بن محمد آل ثاني رئيس دائرة الطيران المدني بالشارقة·
حضر الاجتماع كل من سعادة الدكتور غانم الهاجري مدير عام هيئة مطار الشارقة الدولي وعبدالوهاب الرومي مدير عام دائرة الطيران المدني وعلي سالم المدفع مدير مطار الشارقة الدولي والشيخ خالد بن عصام بن صقر القاسمي مدير دائرة الطيران المدني بالشارقة وكبار المسؤولين في المطار· واطلع صاحب السمو حاكم الشارقة خلال اللقاء على عمليات التطوير والتحديث التي تشمل كافة المرافق الحيوية في المطار بما يضمن تقديم أفضل الخدمات والتسهيلات للمسافرين والشركات العاملة به، كما اطلع سموه على المخطط الاستراتيجي العام لمباني المطار ومشروعاته القائمة ما تم منها وما بقي قيد التنفيذ· كما تم اعتماد إضافة صالة لمغادرة وقدوم المسافرين مزودة بجسر وأنبوب هوائي علي ارقي المواصفات العالمية وذلك لمواكبة التوسعات الجديدة للمطار·
وأثنى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي على ما يشهده مطار الشارقة الدولي من نمو وتطور وما يحققه من نتائج إيجابية ·

اقرأ أيضا