الاتحاد

الرياضي

قطر الصحف القطرية: «العنابي» مع ميتسو صفر !

طارت إلى المنامة بعثة منتخب قطر لكرة القدم استعداداً للمباراة المرتقبة مع منتخب البحرين غداً في الجولة السادسة من تصفيات المجموعة الآسيوية الأولى المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا وهي ما يطلق عليها الجميع في الدوحة برحلة الأمل الأخير للمنافسة على المركز الثالث في المجموعة بعد الخسارة المؤلة أمام أوزبكستان برباعية دون رد في طشقند.
ومن المؤكد أن المواجهة لن تكون سهلة على الأطلاق بالنسبة للعنابي لاسيما أن البحريني العائد من خسارة أمام اليابان سيلعب على أرضه وبين جماهيره، ولم تكن النتيجة الثقيلة هي الخسارة الوحيدة للعنابي في اوزبكستان بل كانت هناك عدة خسائر أخرى للفريق أهمها إصابة المدافع ماركوني أميرال بقطع في وتر أكيلس سيبعده عن الملاعب لمدة طويلة لأنها من أخطر الإصابات في ملاعب الكرة. وكذلك سيفقد العنابي لاعبه بلال محمد لطرده من مباراة أوزبكستان، بجانب عبد الله كوني ومصطفى عبدي، وربما يجري المدرب ميتسو تغييرات كثيرة في تشكيلة الفريق أمام البحرين غداً لمواجهة هذه الغيابات ومعاقبة بعض اللاعبين الذين لم يقدموا المطلوب منهم أمام أوزبكستان.
وبعد العودة إلى الدوحة مباشرة استأنف الفريق تدريباته وكاعادة جعلها ميتسو تدريبات سرية ولم يسمح للصحفيين ورجال الإعلام بالتواجد في ملعب التدريب كنوع من التهيئة النفسية للاعبين وتخليصهم من اثار هزيمة اوزبكستان.
ورغم أن الجميع عاد للإلتفاف خلف الفريق في رحلة الأمل الأخير فالحديث عن الخسارة الفادحة التي مني بها المنتخب القطري برباعية نظيفة أمامة أوزبكستان لم يتوقف بعد تضاؤل فرصة الفريق في التأهل إلى مونديال جنوب أفريقيا. ووصف البعض تلك الهزيمة بأنها كارثة على المنتخب القطري وحلم تسرب على يد المدرب برونو ميستو، وشنت الصحف القطرية هجوماً على المدرب بعد الهزيمة وكانت أبرز التعليقات لعبد الله المري رئيس القسم الرياضي بجريدة الراية الذي كتب في مقال بالصفحة الأخيرة كان عنوانه «العنابي مع ميتسو صفر».
وقال إن العنابي لم يحصل على نقطة واحدة منذ ان تولى برونو ميتسو مسؤولية تدريب الفريق في مشوار التصفيات مشيراً إلى إن النقاط أربع التي حصدها العنابي كانت مع المدرب السابق جورجي فوساتي بالفوز على أوزبكستان نفسها ثم التعادل في اللقاء الثاني مع البحرين وبعدها انهالت الخسائر الفادحة على الفريق الذي إهتزت شباكه 11 مرة بالهزيمة أمام كل من استراليا وأوزبكستان برباعية نظيفة وبثلاثية أمام المنتخب الياباني بالدوحة، وكتبت الراية في الصفحة الأولى «العنابي ينهار في طشقند».
أما جريدة الشرق فقد كتبت في صدر صفحتها الأولى .. العنابي
يتأزم في تصفيات كأس العالم بعد نكسة الأربعة بأوزبكستان .. وفي العنوان الرئيسي قالت خسار موجعة .. وقالت جريدة العرب
.. خيبة أمل أصابت جماهير العنابي في طشقند وخسارة قاسية . وفي عنوان ثان ميتسو مازال متشبثاً بأمل التأهل في البحرين .. واكتفت جريدة الوطن بعنوان صغير من كلمتين ومعبر عن حال الفريق وقالت : أربعة موجعة ..

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد سباقات «الإيذاع» في المرموم