الاتحاد

الإمارات

مشروع الرصف يشمل 29 منطقة وحياً في مرحلته الثانية بالفجيرة

آليات وزارة الأشغال تقوم بتعبيد طرق الفجيرة الداخلية (تصوير محيي الدين)

آليات وزارة الأشغال تقوم بتعبيد طرق الفجيرة الداخلية (تصوير محيي الدين)

السيد حسن (الفجيرة) – رفعت دائرة الأشغال في حكومة الفجيرة مذكرة تفصيلية إلى وزارة الأشغال العامة، تمهيدا لرفعها إلى لجنة مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، لتطوير المناطق تتضمن الأحياء والمناطق التي من الممكن أن يشملها مشروع تعبيد الطرق الداخلية في الفجيرة في المرحلة الثانية، بحسب سالم المكسح مدير عام الدائرة .
وقال المكسح، إن الدائرة تعمل وبتنسيق كامل مع بلديتي الفجيرة ودبا لتحديد المناطق والطرق التي هي في أمس الحاجة للتعبيد، وفق زيارات ميدانية نقوم بها، وبناء على مطالب من المواطنين نقوم بإدراج تلك الطرق تحقيقا للمصلحة العامة، وبما يخدم تلك المناطق، ويسهم في إحداث تنمية مستديمة لها.
وأشار إلى أنه قام وفق المذكرة التي تم رفعها لوزارة الأشغال إدراج عدد من المناطق التي يمكن أن يشملها مشروع الرصف في مرحلته الثانية منها بعضا من الشوارع الداخلية لعدد من الأحياء والتي يعاني أهلها معاناة شديدة مع هطول الأمطار على تلك الشوارع غير المعبدة .
كما أشار الى أن المرحلة الثانية لم تتضح معالمها ومن المنتظر الكشف عنها في فترة قادمة، وفق ما تسفر عنه قرارات لجنة المبادرات تحديدا وتم إدراج أكثر من 29 منطقة وشارع في أحياء الفجيرة، ضمن الخطة العامة التي تشمل تعبيد الشوارع الداخلية لأكثر من 40 منطقة في الفجيرة تضم المرحلة الأولى 11 منطقة وحيا داخل مدينة الفجيرة وضواحيها وضواحي مدينة دبا بتكلفة إجمالية لتلك المرحلة تتجاوز 50 مليون درهم لتعبيد 11 كيلو متراً طولياً جار العمل بها حاليا.
وأشاد المكسح بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ورعاه، في تعبيد الطرق الداخلية وتوجيهاته السامية بإقامة مشاريع البنية التحتية في الفجيرة وبقية إمارات الدولة، بما يضمن حياة مستقرة للمجتمع، ويوفر لهم سبل الحياة الكريمة في كافة القطاعات، كما أثنى على الدور الذي تقوم به لجنة مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، لتطوير المناطق ووزارة الأشغال العامة في تنفيذ توجيهات القيادة.
وأكد سالم المكسح مدير دائرة الأشغال في الفجيرة أن صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة يوجه دائما بضرورة اختيار المناطق والطرق التي هي بحاجة إلى التعبيد، وتقديم الخدمات للمواطنين والتركيز على تلك الطرق الحيوية التي يستفيد منها الجميع، وخدمة أهالي المناطق البعيدة ومس قضاياهم الملحة.
إلى ذلك، وضمن المرحلة الأولى من مبادرات رئيس الدولة لتطوير المناطق تواصل وزارة الأشغال العامة حاليا تعبيد 5 شوارع رئيسية داخل مدينة الفجيرة، بالإضافة إلى الشوارع الداخلية لأكثر من 11 منطقة في مختلف مدن الفجيرة.
ومن الشوارع والمناطق التي يجري العمل بها حالياً، والأخرى التي سيتم تعبيدها قريباً شارع الشرقي على 3 حارات، ويتخلله تقاطع السفير سيقام عليه إشارة ضوئية جديدة ويتجاوز طوله 3 كيلو مترات تقريبا، وشارع السلام، وشارع الشيخ زايد، وشارع محمد بن حمد وشارع حمد بن محمد والذي سيقام به أكثر من دوار لتسهيل الحركة المرورية عليه وتطويره بالشكل الذي يتماشى مع الزيادة السكنية، والإقبال على الفجيرة خاصة أيام العطل.
وتشمل المرحلة الأولى من تعبيد الطرق الداخلية في الفجيرة، والتي تسير تباعا وفق حالة كل شارع وحاجته الماسة للتطوير والتحديث الشوارع الداخلية لأحياء الرغيلات والمريشيد والفصيل داخل مدينة الفجيرة، كما تشمل مناطق قدفع والبدية والبثنة وحبحب والسيجي ومسافي والغزيمري، بما تأتي شوارع منطقة مربح في المرحلة اللاحقة .
وبدأت وزارة الأشغال العامة قبل أسابيع قليلة، وضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله لتطوير المناطق، استجابة لرغبة المواطنين في مناطق وادي سهم والفرفار والغزيمري ووادي مدك والمناطق المتاخمة ممن يستخدمون الطريق الواصل بين تلك الشعبيات ومدرسة الفرفار التأسيسية القديمة، تعبيد تلك الوصلة من الطريق والتي يصل طولها لحوالي 500 متر طولي لتربط تلك المدرسة بشارع الشيخ خليفة بن زايد الجديدة في الفجيرة، وتنقل المنطقة إلى المناطق الأخرى عبر شارع خليفة .
وتحدث التحويلات الجديدة التي أقيمت على خلفية تعبيد الطرق وسط الفجيرة ارتباكا جزئيا للحركة المرورية، إلا أن المواطنين أشادوا بالخطوة مؤكدين انه ارتباك مقبول في سبيل أن خطة التحديث والتطوير سوف تشمل طرقهم التي أصابها الكثير من التشقق والتكسرات .
وقال موسى عبيد هذه خطة طموحة لتعبيد الطرق الداخلية لمناطقنا وإعادة إحياء وتطوير الطرق الداخلية في مدينة الفجيرة، وهو جهد كبير نشكر عليه سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ورعاه، أن وجه بتلك المشاريع التي سوف تحدث نقلة حضارية للفجيرة تتماشى مع طموحاتها ومع نهضة الدولة بشكل عام .
وقال خالد سعيد بن فيصل كانت شوارع المدينة قد بدأت في إحداث ازعاج لمرتاديها، لاسيما القادمين من أبوظبي ودبي، وبعد اعتماد توجيهات القيادة الحكيمة من قبل لجنة متابعة مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة لتطوير المناطق، فسوف يسهم هذا في تدفق عدد السياح على الإمارة، بما يحقق نهضة اقتصادية وسياحية . ونشكر قيادتنا على قراراتها في دعم أهالي الفجيرة وتحقيق طموحاتهم في إقامة بنية تحتية جيدة .
وقالت موزه سلمان أحمد كنا نتطلع دائما الى أن تصل الخدمات إلى مناطقنا البعيدة، سواء في البثنة أو الحنية، أو السيجي، أو حبحب أو الطويين وغيرها واليوم جاء مشروع تعبيد الطرق الداخلية لتلك المناطق ليختتم سلسة من مشاريع البنية التحتية الضخمة التي وجهت بإقامتها قيادتنا الحكيمة أمد الله لنا في عمرها، ولها منا جميعا كل الشكر والعرفان ونعاهدها على الوفاء والتمسك بالعهد.

اقرأ أيضا