الاتحاد

ألوان

«كرونوس» تحلّق بروائع التراث الموسيقي للشعوب

الفرقة الوترية «كرونوس» تتغنى بتراث العالم (من المصدر)

الفرقة الوترية «كرونوس» تتغنى بتراث العالم (من المصدر)

فاطمة عطفة (أبوظبي)

شهد مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي أمس الأول، العرض الموسيقي الأول للفنان والمخرج العالمي سام جرين بصحبة فرقته الوترية «كرونوس»، وذلك على المسرح الأحمر بالمركز والذي امتلأت مدرجاته بجمهور من محبي روائع الموسيقا العالمية.

«من أجل المستقبل»
بدأت الفرقة عرضها الافتتاحي، في الموسم الموسيقي الذي جاء بعنوان: «من أجل المستقبل»، وتضمن برنامج الأمسية مجموعة من الأعمال الجديدة التي لم يسبق عرضها، شارك في تقديم كل من الفنانين إسلام تشيبسي، ألكساندرا فريبالوف، أفتاب درويشي، فرانغيز علي زاده، يليب غلاس، يفجيني شارلات، حيث قدموا مقطوعات عدة منها: «زغللة» للملحن المصري إسلام وأداء جاكوب جارتشيك، صحرائي، وردتي لألكساندرا، بنات سول لأفتاب، «رقص» لفرانجيز، رباعي ساتز لفيليب، اسكتش بقلم رصاص ليفجيني. وجميع هذه الأعمال تم تأليفها خصيصا لفرقة «كرونوس».
وبعد الاستراحة تابع الفنانون، رباعي الفرقة الوترية «كرونوس» أداء الفصل الثاني من برنامج الحفل بمشاركة عازف الناي سراج الدين جورايف من طاجيكستان، والفنانة المتألقة وو مان، عازفة آلة «البيبا» الصينيّة.
كما تضمن برنامج الحفل مجموعة متنوعة من المعزوفات المختارة من روائع الموسيقا العالمية، اشتملت على مقطوعات تمثل تراث العديد من الشعوب، غطت مساحة شاسعة من جغرافية العالم، بدءاً من مصر إلى الولايات المتحدة، ومروراً بكولومبيا في أميركا اللاتينية، وانتهاءً باسكتلندا ولبنان والكونغو الديمقراطية، وصولاً إلى الصين.
يشار إلى أن فرقة «كرونوس»، سوف تقدم 3 عروض مختلفة بين 15 و22 من الشهر الجاري، إضافة إلى جولة موسيقية عائلية، فضلاً عن عرض سينمائي يستكشف قوة الموسيقا بالتعاون مع المخرج العالمي الشهير سام جرين.
أساليب جديدة للعزف
وفي معرض تعليقه على زيارة فرقة «كرونوس» رباعية الأوتار إلى أبوظبي، قال بيل براجين، المخرج الفني التنفيذي في مركز الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي: «تتمتع الفرقة بتأثير هائل على أنماط الموسيقا المعاصرة، وطريقة تفكيرنا حول إمكانات وخواص الآلات رباعية الأوتار، وقد نجح أعضاء الفرقة في الارتقاء بمعايير الموسيقا على مدى أكثر من 40 عاماً، واستطاعوا ابتكار أساليب جديدة للعزف على الآلات الموسيقية، فضلاً عن إثراء الأفكار المرتبطة بملحني موسيقا الآلات رباعية الأوتار، كذلك نجحت الفرقة في التأثير بقوّة على الذائقة الموسيقيّة للجمهور في دولة الإمارات، لاسيما عندما شاركت في إطلاق الموسم الافتتاحي لفعالياتنا، والتأكيد على دور مركز الفنون في هذا السياق.

اقرأ أيضا