الاتحاد

الإمارات

استحداث علاوة منصب لأصحاب الوظائف الإشرافية والقيادية في دوائر رأس الخيمة

استحدثت دائرة الخدمة المدنية برأس الخيمة نظام علاوة منصب دورية لكل من الموظفين والموظفات في الدوائر والهيئات المحلية من أصحاب الوظائف الإشرافية أو القيادية من مستوى رئيس قسم وما فوق، وذلك بتوجيهات سمو الشيخ سعود بن صـقر القاسـمي ولي عهــد ونائــب حاكم رأس الخيمة، بحسب الدكتور محمد عبداللطيف خليفــة مـدير عــام دائرة الخدمة المدنية في رأس الخيمة.
وأوضح أن الدائرة ستقوم بصرف علاوة التميز في الأداء الوظيفي للموظفين والموظفات الحاصلين على تقدير امتياز في الدوائر والهيئات المحلية التي يعملون بها وذلك بعد إعلان الدوائر الفائزة بالعلاوات في حفل جائزة الجودة الحكومية التي سينظمها برنامج صقر للتميز الحكومي المقام برعاية وحضور سمو ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة في 3 مارس الجاري على مسرح جامعة رأس الخيمة الطبية، لافتاً إلى أنه قد فاز بهذه العلاوة في العام الماضي موظفو وموظفات دائرتي التنمية الاقتصادية والجمارك والموانئ.
وأشار الدكتور محمد خليفة إلى استحداث العام الجاري أيضاً نظام أوراكل لتطوير الموارد البشرية في مختلف الدوائر والهيئات المحلية في الإمارة والهادف إلي دعم اللامركزية في إنجاز معاملات المراجعين وإجراءات التوظيف والإجازات وما سواها.
وأكد أن الدوائر والهيئات المحلية في الإمارة شهدت خلال عام 2010 الحالي نقلات نوعية وهادفة، منها التحول إلي اللامركزية التابعة لدائرة الخدمة المدنية في أدائها الخدمي والمجتمعي والتوظيف الذي سيساهم في اختصار الوقت والجهد.
وأشار إلى أن الدائرة وضعت خطة منهجية بدأت تنفيذها خلال عام 2010 الجاري بخصوص الموارد البشرية والهادفة إلي قيام الدوائر والهيئات المحلية الـ 16برفع احتياجاتها لدائرة المالية حول الشواغر الوظيفية المتوافرة لديها والتي يتم دراستها ووضع الموازنات لها حيث إننا آخذين في الاعتبار الخطط والبرامج الاستراتيجية ومستويات الأداء المرغوبة.
ولفت إلى أن الدائرة وقعت عدداً من الشراكات الاستراتيجية مع الدوائر والهيئات المحلية والاتحادية في إمارتي أبوظبي ودبي لتطوير أداء دوائرها المحلية والوصول بها إلي الغايات والطموحات التي تتطلبها قيادتنا الرشيدة والتي يعود نفعها على الوطن والمواطنين.
وأضاف الدكتور محمد خليفة أن الدائرة بدأت في تنفيذ استراتيجيتها الجديدة الموزعة على 8 محاور، والتي تهدف إلى تطوير وتحسين الأداء في الدوائر والهيئات المحلية في الإمارة وتطوير آلية استقطاب الكفاءات المواطنة المتميزة للعمل في الحكومة .

اقرأ أيضا

«تنمية المجتمع» تستهدف 20 ألف مشارك في «استطلاع الأسرة»