الاتحاد

الاقتصادي

براون يبحث الأزمة العالمية مع ميركل الأربعاء المقبل

رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون يسعى إلى توحيد الجهود الغربية في مواجهة الأزمة العالمية

رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون يسعى إلى توحيد الجهود الغربية في مواجهة الأزمة العالمية

قال مكتب رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون أمس إنه سيجتمع مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في برلين يوم الاربعاء القادم لبحث الأزمة الاقتصادية العالمية بعد ظهور علامات على التوتر بين البلدين العضوين في الاتحاد الاوروبي في الاسابيع القليلة الماضية·
وسيجتمع براون ايضا مع بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) في لندن يوم الثلاثاء المقبل، وقال مكتبه إن الأزمة المالية العالمية ستكون ضمن جدول الاعمال في الاجتماعين·
وفي الشهر الماضي نشب خلاف دبلوماسي بين المانيا وبريطانيا، أكبر اقتصادين في الاتحاد الاوروبي، بعد ان انتقد وزير المالية الالماني خطط براون لاقتراض مليارات الجنيهات لمحاولة منع الركود من أن يتحول الى كساد·
وقال مكتب براون إنه مع رئاسة بريطانيا لمجموعة العشرين للدول الصناعية الكبرى والاقتصادات الصاعدة هذا العام سيكثف رئيس الوزراء ووزير المالية البريطاني اليستر دارلينج المناقشات مع الدول الاخرى في الاسابيع القادمة بشأن ''الخطوات القادمة'' للتصدي للأزمة المالية·
وسيستضيف براون قمة المجموعة العشرين في ابريل المقبل لتقييم التعهدات لمساعدة الاقتصاد العالمي التي قدمت اثناء قمة عقدت في واشنطن في نوفمبر الماضي·
وهيمن الاقتصاد على جدول اعمال اجتماع لمجلس الوزراء البريطاني برئاسة براون استمر ساعتين أمس الأول في مدينة ليفربول بشمال غرب انجلترا، وقال بيان من مكتب براون ''أشار رئيس الوزراء الى البيئة الاقتصادية العالمية التي تشكل تحدياً متزايداً''·
وخفض بنك انجلترا المركزي اسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية أمس الأول الى 1,5 في المئة وهو مستوى قياسي منخفض مع سعي صانعي السياسة النقدية لاستخدام كافة الوسائل المتاحة للتخفيف من اثار التراجع الاقتصادي· ومشيراً الى خطط أميركية والمانية لصفقات لتحفيز الاقتصاد قال براون إن هناك ''إجماعاً عالمياً متزايداً على الطريق الصحيح للتصدي للتباطؤ العالمي''·

اقرأ أيضا

ولي عهد الشارقة يكرم الفائزين بجائزة المالية العامة