الاتحاد

عربي ودولي

البيان الختامي يدعو جميع الدول العربية إلى إثارة قضية الجزر المحتلة في اتصالاتها مع إيران

جددت القمة العربية في بيانها الختامي على دعمها المطلق لسيادة الإمارات العربية المتحدة على جزرها الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى) التي تحتلها إيران· وجاء في نص القرار المتعلق بالجزر في البيان الختامي للقمة مايلي:
يشدد القادة على التأكيد المطلق على سيادة دولة الإمارات على جزرها الثلاث التي تحتلها إيران، ويؤيدون كافة الوسائل والإجراءات السلمية التي تتخذها دولة الإمارات لاستعادة سيادتها على الجزر·
ويستنكر القرار استمرار الحكومة الإيرانية في تكريس احتلالها للجزر وانتهاك سيادة الدولة الإمارات بما يزعزع الأمن والاستقرار في المنطقة ويؤدي للتهديد الأمن والسلام الدوليين·
ويدين قيام الحكومة الإيرانية ببناء منشآت سكنية لتوطين الإيرانيين في الجزر المحتلة، والمناورات العسكرية الإيرانية التي تشمل الجزر، ويؤكد أن المياه الإقليمية والإقليم الجوي والجرف القاري، والمنطقة الاقتصادية الخالصة للجزر الثلاث تشكل جزءا لا يتجزأ من دولة الامارات العربية المتحدة·
كما يطالب الايرانيين بالكف عن مثل هذه الانتهاكات والأعمال الاستفزازية التي تعد تدخلا في الشؤون الداخلية لدولة مستقلة ذات سيادة، وهو الأمر الذي لا يساعد على بناء الثقة في المنطقة، ويساهم في تعريض أمن وسلامة الملاحة الإقليمية والدولية في الخليج العربي للخطر·
كما يدين القرار افتتاح الإيرانيين مكتبين في جزيرة أبوموسى التابعة للإمارات، ويطالب إيران بإزالة هذه المنشآت غير المشروعة، ويدعو الحكومة الإيرانية إلى الكف عن فرض الأمر الواقع بالقوة والتوقف عن إقامة أي منشآت فيها بهدف تغيير تركيبة الجزر السكانية والديمجرافية، وإلغاء كافة المنشآت التي سبق أن نفذتها إيران من طرف واحد في الجزر العربية الثلاث، باعتبار أن تلك الادعاءات باطلة وليس لها أي تأثير قانوني ولا تنقص من حق دولة الإمارات الثابت في الجزر الثلاث·
ويعتبر القرار الأعمال التي قامت بها الحكومة الإيرانية من منشآت ومحاولة تغيير تركيبة الجزر منافية لأحكام القانون الدولي باتفاقية جنيف لعام ،1949 ويدعو الى حل النزاع القائم عليها وفقا لمبادئ وقواعد القانون الدولي، بما في ذلك القبول بإحالة القضية إلى محكمة العدل الدولية·
ويطالب إيران بترجمة ما تعلنه عن رغبتها في تحسين العلاقات مع الدول العربية، وفي الحوار وإزالة التوتر إلى خطوات عملية ملموسة قولا وعملا بالاستجابة الصادقة للدعوات الجادة والمخلصة والصادرة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) ومن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بالإضافة إلى الدول العربية والصديقة·
كما يلزم القرار جميع الدول العربية بإثارة قضية الجزر المحتلة في اتصالاتها مع إيران للتأكيد على ضرورة إنهائها انطــلاقا من أن الجزر الثلاث هي أراض عربية محتلة، إضافة إلى إبلاغ الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي بأهمية إبقاء القضية ضمن المسائل المعروضة على مجلس الأمن الدولي إلى أن تنهي إيران احتلالها للجزر الثلاث وتسترد دولة الإمارات سيادتها الكاملة عليها

اقرأ أيضا

طائرات الاحتلال الإسرائيلي تقصف موقعاً في غزة