الاتحاد

عربي ودولي

«ليبراسيون»: السيسى بطل قومى وفوزه بالرئاسة بات مؤكداً

باريس (وكالات) - ذكرت صحيفة «ليبراسيون» الفرنسية أمس، أن المشير عبد الفتاح السيسى، القائد العام للقوات المسلحة أصبح منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسى، «بطلا قوميا» في مصر. وأضافت الصحيفة الفرنسية أن وسائل الإعلام المصرية تصفه بهذا اللقب «البطل القومى»، مشيرة إلى أن صور المشير السيسى، بوجهه الصارم الذي تخفيه في بعض الوقت النظارات الشمسية، تزين الشوارع والمحال التجارية وبعض المباني في القاهرة.
وعلقت اليومية الفرنسية بالقول إن الغالبية العظمى من المصريين، التي عانت منذ أكثر من ثلاث سنوات منذ الثورة الشعبية التي أطاحت حسنى مبارك من السلطة في أوائل عام 2011، تدفع السيسى للترشح للانتخابات الرئاسة، معتبرة أن فوز المشير السيسى في الانتخابات (في حال ما أعلن ترشحه) لا شك فيه، لأنه حتى المرشحين المحتملين الأكثر ذكرا أعلنوا أنهم لن يخوضوا غمار الانتخابات إذا ما أعلن السيسى ترشحه.
وأضافت أن حالة الغموض حول ترشح القائد الجيش عبد الفتاح السيسى «الرجل القوى في مصر وذو الشعبية الكبيرة» للرئاسة بدأت تزول منذ ما يقرب من عشرة أيام بعد ما أعلنه المجلس الأعلى للقوات المسلحة في هذا الشأن، إلا أنه يبقى أن يعلن السيسى استقالته من منصبه كنائب لرئيس الوزراء ووزير الدفاع من أجل الإعلان رسميا عن ترشحه للانتخابات.
وتطرقت الصحيفة الفرنسية إلى ما نشرته صحيفة «السياسة» الكويتية بشأن خوض المشير السيسى غمار الانتخابات، وأيضا ما أعلنه المتحدث العسكري من أن ما ورد في الصحيفة الكويتية عبارة عن اجتهادات صحفية، وأن قرار المشير لخوض الانتخابات الرئاسية هو قرار شخصي، وأنه سيتم إعلانه للشعب المصري.
واعتبرت «ليبراسيون» أن إعلان «الخميس»- في إشارة إلى ما ورد في «السياسة» الكويتية- سواء أكان «سابقا لأوانه» أو «إساءة تفسير» على وسيلة إعلام أجنبية (غير مصرية)، لن تؤثر- مع ذلك- على شعبية المشير السيسى في الشارع المصري الذي يشبهه بمؤسس مصر الحديثة وبطل العروبة و(حركة) عدم الانحياز جمال عبد الناصر.

اقرأ أيضا

جانتس يطالب برئاسة حكومة الوحدة في إسرائيل