الاتحاد

ماذا تريدين لكي أرضيك؟


ماذا تريدي لكي أرضيك عيوني روحي فهل تكفيكي كي ارضيك، انا جيك اناديك اعطيني حبك بلا قيود لكي اثبت لك الوجود ويكون للخلود، وفائي واخلاصي بلا حدود فهل تحبينني بلا قيود، فحبي لك جنون وخوفي عليك جنون فهل تعطيني الدفء والصدر الحنون·
ارسم لفمك البسمة ولعينيك السعادة ولقلبك السرور وامنحك الاحساس والشعور فهل ترضي بي حبيبا ولو بالمجهول، اقف على نهاية مسافاتي وآخر محطاتي فهل تسمعي نداءاتي، اعطني حبك وخذي بستاني الزاهر الميمون خذي مني الماضي السعيد والحاضر المجيد والمستقبل المديد·
ماذا تريدي لكي ارضيك رفقا بقلب تألم حتى وصل الى بابك عبر سراديب الحب حتى ظننت اني سأهلك قبل ان اصل اليك، دخلت لأجلك الاف المدن في المغارات اختبأت وفي الاغوار ابحرت وبين الامواج صارعت حتى ارتفع شراعي يناديك·
ماذا تريدي كي ارضيك فأنت الحياة وأنا من الحياة وأنا أحب الحياة بين كفيك، اشتاق لك واذوب اشتياقا لك سأنتظرك كبركان يقذف حمما من نار وسأكتب لك قصيدة الأمل من كلمتين أنا احبك فهل ترضين كي اكفيك، سأكتب لك ليلاً ونهاراً هنا وهناك من البداية للنهاية انتظر منك الاستجابة يكفيني ان تقرأي من بعيد أو ان تراقبي بكل جديد تعالي حبيبتي سافري الي وامسحي غبار احزاني واسكني شراييني وانثري حبك في اعماقي عشقك في وجداني حبيبتي سارعي واسبقي الريح كي نلتقي واسكني اعماقي وبعثري احساسي ومشاعري فما زال قلبي ينزف شوقا بلهفة وشوق وحنين اعبري كل الجسور وتخطي كل المدن والحدود، اجمعي احلامي وعانقي حبي واتركي العنان لراحتك، المحي ذلك الحب القادم من بعيد وارسميني في خريطة قلبك وعانقي السحاب ولامسي الضباب الا يكفي حبيبتي انني اعترف انك ملكتيني وبهرتيني حتى اصبحتي أميرة احلامي ونور أيامي، حلقي في سمائي وزيدي النجوم نورا والقمر ضياء حتى تصبحين حلما يختصر عناني امطريني بقطرات من حبك· فالدنيا عندي عيونك فانتِ الفجر والاسحار وأنتِ الشمس والنهار وأنت الورد والاشجار أنت الليل والسكون وانت العقل والجنون والفتنة والفتون حبيبتي هي باختصار هي عيوني وبحاري ولؤلؤتي ومرجاني فلا طعم للوجود ولا عطر للورود فهل أنا المحظوظ بحبيبتي فماذا تريدي كي ارضيكي·
*همسة عطرة:
نكتب للحب بكل شفافية ونهدي للحبيبة أجمل هدية نهديها الورود والأمل والفرح والسعادة، ونزرعها في قلوبنا بزرة حب وشوق لتنمو في حياتنا فما الحياة لولا الأمل وما هو الصبر لو الفرج وما هو الحب لولا الحبيبة·
رفيق الصالح
أبوظبي

اقرأ أيضا