الاتحاد

أجمل الــزوار


يا له من يوم بل ويا لها من أمسية··
إنه زائر·· بل إنه أجمل من رأيت··
إنه حقاً أجمل الزوار، ما هذا الذي أراه؟
نور ساطع، لامع وإنه بحق آسر··
أي جمال هذا وأي إضاءة تلك؟
إنه معي اليوم وتحديداً الآن في لحظاتي الجميلة هذه··
إنه معي يشاطرني أفراحي ويشاركني لحظاتي الحلوة··
ما الذي دهاني ولِمَ أنا واقفة على شرفتي الآن؟
هل لأراقبه أو لأمتع ناظريّ بهذا الإبداع؟
يا آه···
إنها أمسية دافئة ومشاعري نابضة باتت تحتويني
من أنا ومن هو أنت؟
أحبني أرجوك أم أن نورك الأخاذ وسحرك للألباب من سيقوم بتلك المهمة··
كم كنت أنتظر قدومك بلهفة وشوق وكم كنت أيضاً متحمسة كي أخبرك بأنك وبالفعل تضفي على ذاتي وروحي بهجة كبيرة وسعادة بالغة··
إنك قريب مني بعيد عني··
أجل أنت بعيد في ذلك العلو الشاهق وقريب في الآن ذاته من قلبي···
أنت متربع بل متلألئ في هذا الأفق
والسماء صافية الأجواء هادئة ودافئة
أما النجوم ·· غائبة وأنت وبكل فخر بقيت وحيداً
وشامخاً في هذه الليلة الفريدة من نوعها
فيها قد اكتمل نورك وبها تحولت إلى قمر
بل إلى بدر في وضع اكتمال وروعه··
حبيبي ليس معي في أثنائي هذه ولكنك هاهنا
معي لتبعد عني تلك الوحدة التي كانت ستشعرني
بالأسى والألم
قد سحرتني نحوك بجمالك وبرقيك
ونورك أيها القمر قد أسرني دون إدراك··
هل أنا يقظة؟!!
أم أنني في حلم!!!
إن كنت نائمة فيا له من حلم جميل
وإن كنت في واقع فأهلاً وسهلاً
بك·· وبمن توجته الليلة وفي كل ليلة
حبيباً سعدت بتعرفي عليه
ورجلتً كنت ولا أزال فخورة به
أمل علي
أبوظبي

اقرأ أيضا