الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي يبحث تفعيل «الشراكة والتفاهم» بين جامعتي الشارقة والقاهرة

حاكم الشارقة لدى استقباله رئيس جامعة القاهرة

حاكم الشارقة لدى استقباله رئيس جامعة القاهرة

استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الأعلى لجامعة الشارقة قبل ظهر أمس بمكتب سموه في الجامعة الدكتور حسام محمد كامل رئيس جامعة القاهرة.
وجرى خلال اللقاء الذي حضره الدكتور عمرو عبد الحميد مستشار صاحب السمو حاكم الشارقة لشؤون التعليم العالي والدكتور سامي محمود مدير جامعة الشارقة تبادل الأحاديث بين الجانبين حول الإجراءات والخطوات المتبعة لتفعيل اتفاقية الشراكة والتفاهم المبرمة في يونيو من العام الماضي بين جامعة الشارقة وجامعة القاهرة.
وتهدف الاتفاقية إلى وضع إطار للمبادئ الأساسية للتعاون بين الجامعتين تحدد أولويات هذا التعاون وتحدد المشاريع والبرامج التي تتماشى واختصاصات الجامعتين وأولوياتهما وتأتي الاتفاقية أيضا انطلاقا من إدراك الطرفين لأهمية التعاون العربي والدولي في مجال التعليم العالي بصفة عامة والمجال الصحي بصفة خاصة، وإلى جانب إيمانهما بأهمية التميز في التعليم والتدريب والبحث العلمي في تطوير الكوادر البشرية العاملة في الحقل الصحي بالإضافة إلى مردود وأهمية هذا التعاون على تطوير التعليم الطبي والخدمات الصحية في إمارة الشارقة من خلال تبادل الخبرات الأكاديمية والمهنية والبحثية في كافة الجوانب المتعلقة بالتعليم الطبي والصحي.
وتم من خلال الاتفاقية تحديد جوانب ومجالات التعاون بين الجامعتين لتشمل تطوير المناهج والفعاليات الأكاديمية خاصة تلك المعنية بمجال الدراسات الطبية وطب الأسنان والصيدلة والمهن الطبية المساعدة ومشاركة وتبادل المشاريع التدريبية والبحثية والتعاون المشترك بين الجامعتين لتيسير التقدم بالطلبات المختلفة للمنظمات الدولية الداعمة للبحوث وتنظيم المؤتمرات والندوات والدورات التدريبية المتخصصة المشتركة وتبادل المعلومات ومصادر التوثيق والمنشورات العلمية وتبادل أعضاء هيئة التدريس بين الجامعتين وكذلك إيفاد وابتعاث الطلبة.
كما تعمل الجامعتان بموجب الاتفاقية على التعاون بغية البحث عن تمويل مشترك للمشاريع الأكاديمية والبحثية من الدول والمنظمات الدولية المهتمة بتوجهات هذه الاتفاقية.
وتبلغ مدة الاتفاقية خمس سنوات قابلة للتجديد باتفاق الجامعتين.
وفي تصريح للدكتور سامي محمود مدير جامعة الشارقة أشار فيه إلى أن هذه الاتفاقية ستفتح أمام طلبة الطب وطب الأسنان والعلوم الصحية وأعضاء هيئة التدريس آفاقا أرحب من خلال الزيارات المتبادلة والبرامج التدريبية وذلك للمكانة العلمية الرفيعة والتاريخية التي تشغلها جامعة القاهرة في العالمين العربي والإسلامي.
وأكد أن مثل هذه الزيارات ستزيد من خبراتهم في العمل الميداني وستتيح لهم المجال لخوض التجارب الطبية الإكلينيكية وتبادل الأبحاث لما تتمتع به جامعة القاهرة من مرافق طبية مجهزة على أرقى المستويات.
كما أوضح أن هناك عدداً من البرامج العلمية التي تم الاتفاق عليها بين جامعة الشارقة وجامعة القاهرة حيث سيكون بين الجامعتين تبادل برامج الدكتوراه في مجال القانون الدولي والبحوث والدراسات العليا وتبادل زيارات أعضاء هيئة التدريس في مجالات علم الاجتماع التطبيقي والدراسات الإسلامية والإعلام والصحافة.
وأشار مدير جامعة الشارقة إلى أن الجامعتين بصدد تشكيل لجان تنفيذية مشتركة يمثلها أعضاء من الطرفين لتفعيل ومباشرة العمل في برامج التعاون بين الجامعتين.
وفي ختام اللقاء تبادل صاحب السمو حاكم الشارقة والوفد الزائر الهدايا التذكارية حيث قدم سموه لرئيس جامعة القاهرة درع جامعة الشارقة كما قام الدكتور حسام كامل بتقديم درع مئوية جامعة القاهرة وكتاب جامعة القاهرة في عيدها المئوي لصاحب السمو حاكم الشارقة.
كما تلقى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي من عميد كلية الطب بجامعة القاهرة درع الكلية وكتاب حكماء قصر العيني وكتاب تاريخ النهضة 1927.

اقرأ أيضا

صورة رئيس الدولة على أكبر لوحة فسيفساء بالعالم