الاتحاد

أخيرة

سيندي كروفورد حلمت بأن تصبح أول رئيسة لأميركا

أكدت عارضة الأزياء الأميركية الشهيرة سيندي كروفورد أنها تكسب الآن من عملها أكثر من ذي قبل، رغم أنها أتمت (44 عاما) وكشفت عن أنها كانت تحلم في طفولتها برئاسة الولايات المتحدة.
وقالت كروفورد في مقابلة مع صحيفة “فيلت” الألمانية إنها تحب صورتها في المرآة بشكل عام رغم التقدم في العمر. وأضافت: “أنا الآن أم وعندما ينجب المرء يرى الحياة بعيون مختلفة، وأنا أرى أن أبنائي هم ثروتي الكبرى”. وتعقيبا على الشامة الشهيرة في وجهها وما إذا كانت عقبة أمام مسيرتها في عروض الأزياء.
وقالت كروفورد: “في طفولتي كان أشقائي وزملائي يسخرون من شامتي؛ ولذلك كنت أرغب دائماً في إزالتها وأقول هذا لأمي، ولكنها قالت لي إن علي الاختيار بين وجه به شامة أو ندبة، ولذلك قررت الاحتفاظ بها”. وأضافت: “في بداية عملي بعروض الأزياء قام خبراء التجميل بتغطية الشامة بالمكياج، ولكني عندما ظهرت بها على غلاف مجلة فوج، صارت الأمور أسهل بكثير في عروض الأزياء”. واعترفت كروفورد بأنها كانت تحلم في طفولتها بأن تكون أول امرأة تتولى الرئاسة في الولايات المتحدة.

اقرأ أيضا