الاتحاد

الرياضي

تين كات: للمرة الأولى أفرح بخسارة الجزيرة!

الجزيرة ودع كأس الخليج العربي بالخسارة أمام دبا الفجيرة (تصوير عادل النعيمي)

الجزيرة ودع كأس الخليج العربي بالخسارة أمام دبا الفجيرة (تصوير عادل النعيمي)

مصطفى الديب (أبوظبي)

تغادر بعثة الجزيرة، العاصمة أبوظبي مساء اليوم، متوجهة إلى السعودية، لمواجهة أهلي جدة بعد غدٍ، في الجولة الثانية لمنافسات المجموعة الأولى، بدوري أبطال آسيا، ويسبق السفر خوض تدريب على ملعب فندق قصر الإمارات، عقب الراحة التي حصل عليها اللاعبون لمدة 24 ساعة، بعد الخسارة أمام دبا الفجيرة بهدف مساء أمس الأول، في إياب ربع نهائي كأس الخليج العربي، ووداعه السباق، فيما حجز «النواخذة» مقعده في «مربع الذهب».
ويترأس بعثة «فخر أبوظبي»، حمد الحر السويدي عضو مجلس إدارة شركة كرة القدم، وقرر الجهاز الفني بقيادة الهولندي تين كات، ضم قائمة الفريق التي خاضت مباراة دبا الفجيرة كاملة للسفر إلى السعودية، استعداداً للقاء المهم بعد غدٍ.
وكان الجزيرة قد حقق الفوز في المباراة الأولى بالمجموعة، على حساب الغرافة القطري، بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وتصدر بهذه النتيجة الترتيب، بفارق الأهداف عن أهلي جدة الذي حقق الفوز على تراكتور الإيراني بهدف.
وتحدث تين كات عقب الخسارة من دبا الفجيرة، مؤكداً أنها المرة الأولى في حياته التي يفرح بسبب خسارة فريقه، أو خروجه من بطولة، وقال: «خسرنا ولكننا كسبنا لاعبينا، وعدم تعرضهم لـ «الأذى»، في ظل حالة الإرهاق الشديدة التي عاني منها الكثيرون»، مشيراً إلى أن إراحة بعض النجوم ضرورة في اللقاء، خاصة أن مشاركتهم ربما تعني تعرضهم لإصابة خطيرة تؤثر على مستقبلهم مع الفريق.
وأضاف: «ليس منطقياً أن نخوض مباراة، ثم نلعب أخرى مهمة في البطولة الآسيوية بعدها بيومين، هو أمر غاية في القسوة، ومللت من الحديث عن البرمجة وسوء التنظيم الذي يؤثر بالسلب على الأندية الإماراتية في مشاركاتها الخارجية».
وأشار تين كات إلى أن من الضروري جداً مراعاة مصلحة كرة الإمارات، وهذه الأندية تلعب باسمها، وليس منطقياً ضغط المباريات بهذه الطريقة القاتلة التي بطبيعة الحال تؤثر على مستوى اللاعبين، بسبب كثرة المشاركات.
وأضاف: «المشكلة لن تتوقف عند حدود الأندية فقط، ولكنها ستؤثر على المنتخبات أيضاً، وإذا كان المسؤولون عن كرة الإمارات يريدون مستقبلاً مميزاً، فعليهم تعديل هذه البرمجة» في المستقبل.
وتحدث مدرب الجزيرة عن مباراة دبا الفجيرة، وقال: «أدى اللاعبون بشكل أكثر من رائع، وأتيحت لهم فرص عديدة، خاصة في الشوط الأول، لكن التوفيق لم يحالف الفريق أمام مرمى المنافس»، وأشاد بأداء اللاعبين الصغار، وقال: «في كل مباراة لدينا مكاسب جديدة، وبكل تأكيد مشاركة بعض الشباب مكسب كبير للغاية»، مشيراً إلى أن هذه المباريات مهمة للغاية لصقل هذه المواهب، مثلما يحدث حالياً مع زايد العامري وغيره من اللاعبين أصحاب المواهب.
وشدد تين كات على أن فريقه يسعى لتقديم مستوى متميز في كل بطولة يشارك فيها، لكن الظروف فقط تمنع ذلك، وقال: «نلعب مباريات أكثر من دوريات أوروبا، برغم أننا لسنا مانشستر سيتي أو مانشستر يونايتد أو تشيلسي، التي تملك 60 لاعباً في قوائمها، في حين أننا نكون سعداء للغاية عندما نملك عشرين لاعباً، وهذا ليس أمراً سهلاً على الإطلاق، في ظل ما يحدث من ضغط شديد للمباريات من دون أي مبرر».

اقرأ أيضا

مصر تنتظر الفوز الثاني... والهدف الأول لصلاح