الاتحاد

الاقتصادي

مشكلات قطاع السيارات الأميركي تقود هبوط البورصات العالمية

يابانيتان تمران أمام لوحة تعرض حركة أسهم طوكيو التي تراجعت أمس

يابانيتان تمران أمام لوحة تعرض حركة أسهم طوكيو التي تراجعت أمس

تراجعت البورصات العالمية أمس وسط مخاوف حول صناعة السيارات العالمية بعدما أعربت الإدارة الأميركية عن عدم رضاها عن خطط إعادة الهيكلة التي قدمتها لها شركتي «جنرال موتورز» و»كرايسلر» العملاقتين، مما قاد أسهم شركات السيارات الآسيوية والأوربية للهبوط، فيما تراجعت أسهم البنوك الأوروبية مع ظهور مخاوف جديدة حول القطاع المصرفي في إسبانيا.
وقال هينو رولاند من رولاند ريسيرش: «سيكون لانهيار (جنرال موتورز) تأثير سلبي على شركات السيارات الأخرى؛ لأنه سيؤدي لسقوط عدد كبير من الموردين»، واعلنت إدارة الرئيس الأميركي باراك اوباما انها ستمول «جنرال موتورز» لمدة 60 يوماً فقط حتى تضع خطة إعادة هيكلة أكثر إقناعاً، وأجبر الرئيس التنفيذي للشركة ريك واجنر على التنحي.
وهبط مؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية 4.5 بالمئة أمس مسجلاً أكبر انخفاض في يوم واحد خلال أكثر من شهرين بعد أن رفض خطط الاصلاح التي تقدمت بها شركتا جنرال موتورز كورب وكرايسلر ال.ال. سي، مما أدى إلى تهاوي أسهم شركات السيارات اليابانية.
وواصلت أسهم مجموعة ميتسوبيشي يو.اف.جيه المالية وبنوك أخرى خسائرها بسبب مبيعات لجني أرباح وذلك وسط مخاوف بشأن تأثير إفلاس محتمل لـ»جنرال موتورز».
وفقد مؤشر نيكي 390.89 نقطة ليغلق على 8236.8 نقطة مبدداً أكثر من نصف المكاسب التي حققها الاسبوع الماضي عندما ارتفع 8.6 بالمئة، وهبط مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً بنسبة 4.2 بالمئة لينهي اليوم على 789.54 نقطة.
كما انخفضت اسهم بورصة هونج كونج 663.17 نقطة أو 4.70 بالمئة لتقفل عند 13456.33 نقطة، وقد افتتح مؤشر البورصة عند 13893.15 نقطة، وتأرجح بين 13893.15 نقطة و13413.48 نقطة خلال الجلسة.
وانخفض التداول الإجمالي إلى 51.53 مليار دولار هونج كونج (6.65 مليار دولار أميركي) مقارنة بتداول يوم الجمعة الماضي الذي بلغ 58.90 مليار دولار هونج كونج (7.6 مليار دولار أميركي).
وكذلك انخفضت الاسهم الصينية بنسبة 0.69 فى المئة بقيادة اسهم النفط والمعادن، وانخفض مؤشر شنجهاى المجمع 16.4 نقطة بنسبة 0.69 فى المئة ليصل الى 2358.04 نقطة، وانخفض مؤشر شنتشن المركب 83.73 نقطة بنسبة 0.93 فى المئة ليصل الى 8910.42 نقطة.
وتراجعت أسعار 424 إصداراً، وارتفعت اسعار 418 إصداراً فى شنجهاى، فيما ارتفعت اسعار 448 إصداراً وانخفضت اسعار 287 إصداراً فى شنتشن.
وارتفعت قيمة التداول المجمعة لتصل الى 191.9 مليار يوان (28.1 مليار دولار أميركى) مقارنة بـ183.68 مليار يوان فى يوم التداول الأسبق.
وفي أوروبا، انخفضت الأسهم في التعاملات المبكرة أمس مع تركيز المستثمرين على شركات السيارات والبنوك بعدما رفضت واشنطن خطط إعادة هيكلة شركتي جنرال موتورز وكرايسلر، بينما أعلنت اسبانيا عن أول خطة انقاذ مصرفي منذ بداية الازمة المالية العالمية.
وبحلول الساعة 08.21 بتوقيت جرينتش، نزل مؤشر يوروفرست 300 بنسبة 3.1 في المئة إلى 714.89 نقطة، ونزل المؤشر أكثر من 13 في المئة منذ بداية العام، غير أنه ارتفع 11 في المئة منذ وصوله إلى أدنى مستوى في التاسع من مارس الجاري.
وتراجعت أسهم «دايملر» و»بي. ام. دبليو» و»فولكسفاجن» و»بيجو» و»ستروين» و»فيات» بين 0.5 وأربعة في المئة.
كما تراجعت أسهم البنوك بعدما أعلنت الحكومة الاسبانية أمس أن بنك اسبانيا المركزي سيتدخل لانقاذ بنك الادخار الاقليمي «كاخا كاستيا لا مانشا» ليجدد المخاوف بشأن المؤسسات المالية، وانخفضت أسهم بنوك «اتش. اس. بي. سي» و»دويتشه بنك» و»سوسيتيه جنرال» بين 4 و6.6 في المئة.
وفي اوروبا، نزل مؤشر «فاينانشال تايمز» لأسهم كبرى الشركات البريطانية 2 في المئة و»داكس» الالماني 3.3 في المئة و»كاك» الفرنسي 2.7 في المئة

اقرأ أيضا

أبوظبي تطلق شركة طيران اقتصادية جديدة 2020