الاتحاد

عربي ودولي

توسيع طاولة الحوار الوطني اللبناني

أعلن رئيس الجمهورية اللبناني ميشال سليمان أمس، عن تشكيلة موسعة لهيئة الحوار الوطني التي يرعاها بهدف حل المشاكل الخلافية في لبنان دون أن يحدد موعداً معيناً لانعقادها. وضمت التشكيلة الجديدة التي أعلنت في بيان صادر عن القصر الجمهوري، 19 شخصية فيما كانت تضم 14 شخصية مسلمة ومسيحية تمثل مختلف الأطراف السياسية والطائفية قد شاركت في الجلسات الماضية التي رعاها الرئيس سليمان بعد انتخابه تطبيقا لاتفاق الدوحة في مايو 2008.
ومن أبرز الشخصيات التي تواصل مشاركتها في الحوار رئيس الحكومة سعد الحريري وحلفاؤه في الأكثرية النيابية رئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة ورئيس الجمهورية الأسبق أمين الجميل ورئيس الهيئة التنفيذية للقوات اللبنانية سمير جعجع. ومن أبرز الذين سينضمون إلى الهيئة وهم من حلفاء الحريري، رئيس الحكومة الأسبق نجيب ميقاتي ونائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري. وفي الجانب المقابل ينضم رئيس تيار المردة سليمان فرنجية ونائب الحزب القومي السوري الاجتماعي أسعد حردان. ويحل نائب رئيس الحكومة وزير الدفاع الياس المر مكان والده على طاولة الحوار.

اقرأ أيضا

آلاف النازحين يغادرون مخيم الركبان إلى وسط سوريا