الاتحاد

كان الموعد في الملعب


في إحدى مباريات الدوري في أميركا الجنوبية، وبعد أن قام اللاعب بحركة جميلة بالكرة، وقف مبتسما، لتستمر الكاميرا بالتركيز عليه، وفجأة·· يركع اللاعب كأن لديه ألم في بطنه، ثم بعد وهلة يسقط على ظهره بلا حراك، فيجتمع عليه الرفاق ينادونه، ويهزونه دون فائدة، ويأتي المسعفون ولكن·· لقد كان في موعد، نعم كان في موعد مع من؟ إنه ملك الموت· أخي، تخيل نفسك مكان هذا، ماذا سيكون جوابك للملك؟ ماذا سيكون جوابك لله؟ قال رب ارجعون· لعلي أعمل صالحا فيما تركت كلا إنها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ إلى يوم يبعثون المؤمنون (99 - 100)·
أتركك مع نفسك، فتأمل··
محمد سامح

اقرأ أيضا