الاتحاد

عربي ودولي

الجيش يُخلي مقار حكومية ومواقع مُستحدثة بصنعاء

صنعاء (الاتحاد) - أخلت القوات العسكرية، الموالية والمناهضة للرئيس علي عبدالله صالح، أمس الخميس، مقار حكومية جديدة، وانسحبت من مواقع استحدثتها وسط شوارع العاصمة صنعاء.وسلمت قوات الفرقة الأولى مدرع المنشقة، بقيادة اللواء علي محسن الأحمر، أمس مكتب هيئة البريد، قبالة جامعة صنعاء، إلى مسؤولين بهذه الهيئة الحكومية، بحضور لجنة الشؤون العسكرية” المنبثقة عن اتفاق “المبادرة الخليجية” لإنهاء الأزمة اليمنية. كما أخلت مليشيات الزعيم القبلي المعارض صادق الأحمر مبنى مكتب هيئة البريد، في منطقة الحصبة، شمال صنعاء، وسلمته إلى اللجنة العسكرية.
بالمقابل، أعلنت قوات “الحرس الجمهوري”، التابعة لنجل الرئيس اليمني، العميد الركن أحمد علي صالح، في بيان، “إخلاء 25 موقعاً” في صنعاء، منها 9 مواقع في الجزء الشمالي من العاصمة، والخاضع لسيطرة القوات العسكرية المنشقة.
وذكر البيان، الذي نشرته وزارة الدفاع عبر موقعها الالكتروني، أن هذا الإخلاء تم “تنفيذاً لتوجيهات” القائم بأعمال الرئيس اليمني، المشير عبدربه منصور هادي، و”لجنة الشؤون العسكرية”، المشكلة من المعسكرين الموالي والمناهض لصالح، الذي سيترك السلطة نهائيا يوم 21 فبراير الجاري، موعد الانتخابات الرئاسية المبكرة.

اقرأ أيضا

ماي تطالب بإرجاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حتى 30 يونيو