الاتحاد

عربي ودولي

نجاة مسؤول أمني من الاغتيال وسط صنعاء

صنعاء (الاتحاد) - كشفت وزارة الدفاع اليمنية، أمس الخميس، عن نجاة مسؤول في جهاز الأمن القومي - الذي يشرف عليه نجل شقيق الرئيس علي عبدالله صالح - من محاولة اغتيال استهدفته، الأربعاء، وسط العاصمة صنعاء. وقالت الوزارة إن “عناصر مسلحة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة نصبت كمينا (..) لقيادي في الأمن القومي أثناء مروره” في منطقة قاع العلفي، جنوب مخيم الاحتجاجي الشبابي المناهض للنظام الحاكم، مشيرة إلى أن المسلحين “باشروا بإطلاق النار” على سيارة المسؤول الأمني، الذي لم تكشف عن هويته، “وهم يصرخون “أقتلوه .. تبع الأمن القومي”. وأوضحت إن الهجوم أسفر عن إصابة فتاة صغيرة، هي ابنة المسؤول الأمني، إضافة إلى 2 من أفراد حراسته، بجروح متفاوتة، مؤكدة تعرض السيارة لأكثر من 45 طلقة نارية.
ووقع هذا الهجوم، غداة محاولة اغتيال تعرض لها وزير الإعلام اليمني، علي العمراني، أثناء مغادرته مقر رئاسة الوزراء، وسط العاصمة.

اقرأ أيضا

السلطة الفلسطينية مستعدة للتفاوض مع رئيس وزراء إسرائيلي جديد