الرياضي

الاتحاد

بالصف الثاني.. الوحدة يتعادل مع الأهلي

حول الوحدة تأخره بهدفين في الشوط الأول أمام الأهلي إلى التعادل 2/2 مساء أمس باستاد آل نهيان في أبوظبي في ختام مباريات المجموعة الأولى لكأس رابطة المحترفين لكرة القدم، لينهي"العنابي" المتأهل إلى نصف النهائي الدور الأول دون هزيمة، ويحافظ الصدارة بـ13 نقطة، بينما خرج الأهلي من المنافسة بـ7 نقاط، تقدم الأهلي بهدفيه في الشوط الأول عن طريق سالم خميس في الدقيقتين 19 و44 وعادل للوحدة محمد عثمان ومحمد أحمد قاسم في الدقيقتين 49 و63، وشهد المباراة 363 متفرجاً.
وكما كان متوقعاً دفع الوحدة بتشكيلة كاملة من لاعبي الصف الثاني، بينما اعتمد الأهلي على عدد من عناصره الأساسية، ومن بينهم أجانبه معدنجي وسيزار وباري، وجاء ربع الساعة الأولى حذراً من الجانبين، مع أفضلية نسبية للعنابي، من حيث التنظيم والانتشار، لكن الفرسان بكروا بالهدف الأول من كرة عكسية من معدنجي لسالم خميس الذي أودعها مرمى حارس الوحدة علي الحوسني في الدقيقة 19.
وبعد الهدف بـ7 دقائق يصطدم مهاجم الأهلي باري بالحارس علي الحوسني ليتعرض الأول لنزيف في الأنف ويغادر الملعب، ويدخل مكانه عبدالله عبد الرحمن في تبديل اضطراري للأهلي، بينما جاءت إصابة الحوسني خفيفة، وأكمل المباراة، وكان عيسى سانتو أصيب قبلها وغادر الملعب لتلقي العلاج ثم عاد لإكمال المباراة.
ونال سعد سرور إنذاراً قبل أن يضيف سالم خميس الهدف الثاني بكرة ذكية أرسلها خلف الحوسني المتقدم في الدقيقة 44، وفي الوقت المحتسب بدل الضائع عرقل مدافع الأهلي علي حسين مهاجم الوحدة أحمد علي على حدود المنطقة، لكن حسن أمين لم يستثمر الفرصة وارتدت الكرة من الحائط الدفاعي، وتلتها تسديدة أخرى من طلال عبدالله فوق العارضة قبل أن ينهي الحكم يعقوب يوسف الشوط بتقدم الأهلي بهدفي سالم خميس.
وقلص محمد عثمان الفارق بهدف صاروخي من منتصف ملعب الأهلي تقريباً بعد مرور 4 دقائق من الشوط الثاني، واستمرت محاولات الوحدة لإدراك التعادل، حتى كللت بالنجاح، عندما مرر محمد عثمان كرة جميلة لمحمد أحمد قاسم لينفرد بحارس الأهلي ويسجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 63. ونال محمد عثمان الإنذار الثاني في المباراة للخشونة مع علي حسين، قبل أن يجري الوحدة أول تبديلاته بدخول عيسى عبدالله مكان سالم صالح في الدقيقة71، ثم جاء التبديل الثاني للعنابي بدخول عامر عمر مكان عيسى سانتو في الدقيقة 82، ثم أجرى الأهلي تغييراً بنزول علي عبدالله بدلاً من وليد أحمد، فيما أكمل الوحدة تبديلاته بسحب محمد أحمد قاسم ودخول هيثم عتيق في الوقت المحتسب بدل الضائع.

اقرأ أيضا

المرشحون في انتخابات الاتحادات.. الموانع العشرة!