الاقتصادي

الاتحاد

المنظمات الذكية طريق البنوك المحلية للتميز والمنافسة


القاهرة- زين ابراهيم:
حصل الباحث الاماراتي عمر محمد القيزي على درجة دكتوراه الفلسفة في ادارة الاعمال من كلية التجارة بجامعة عين شمس المصرية عن رسالة بعنوان 'نموذج مقترح للثقافة التنظيمية في المنظمات الذكية' دراسة تطبيقية على قطاع المصارف بدولة الامارات· تناولت الدراسة أهمية وتأثير متغيرات المنظمة الذكية في دعم اداء المصارف والوصول الى اكثر المتغيرات تأثيرا في اداء المصارف كمرشد للقائمين على هذا القطاع وتطويره بصورة افضل تنعكس على نتائج الاعمال التي يقومون بها، وتضمن مجتمع الدراسة العاملين في المصارف التجارية الوطنية والاجنبية في دولة الامارات وبلغ عددهم 17 ألف موظف يعملون في امارات الدولة السبع، واختار الباحث عينة البحث وبلغ عدد الاستمارات الصالحة للتحليل 500 استمارة·
وقال الباحث انه توصل الى نتائج مهمة اهمها وجود علاقات ارتباط جوهرية بين متغيرات الثقافة التنظيمية ومتغيرات المنظمة الذكية والاداء المصرفي ووجود اختلافات جوهرية في اتجاهات العاملين بالبنوك الوطنية والاجنبية نحو متغيرات كل من الثقافة التنظيمية والمنظمة الذكية من حيث التعليم المستمر والتفكير المنظم وتدفق المعلومات والقدرة على التكيف والابتكار·
كما اثبتت الدراسة وجود علاقة تأثير جوهري وطردي بين متغيرات المنظمة الذكية المستقلة في الاداء المصرفي من حيث اسلوب صنع القرار وفلسفة الادارة والمنظور الاستراتيجي، وتوصلت الدراسة الى نموذجين يمكن للمصارف الاستفادة منهما لرفع الاداء المصرفي وتنمية القدرات لتحقيق الفاعلية والوصول الى الاداء المثمر وهما نموذج العلاقات الارتباطية ويتكون من 16 متغيرا اساسيا للمنظمة الذكية والثقافة التنظيمية والاداء المصرفي منها صنع القرار وجماعية العمل والتحسين المستمر وايجاد البدائل وتحقيق العائد للمساهمين وثقافة خلق القيمة والتدفق المعلوماتي اما النموذج الثاني فهو العلاقات التأثيرية الذي يشير الى اكثر المتغيرات تأثيرا في اداء المنظمة الذكية ويعتمد على عدة خطوات تزيد من فاعلية الاداء وتطويره مثل تحقيق عائد للمساهمين والقدرة على الابتكار وتغيير فلسفة الادارة·
واوصى الباحث عمر محمد القيزي بضرورة الاستفادة من تطبيق النماذج التي توصل اليها للارتقاء بأداء المصارف، كما دعا الى ضرورة تنشيط مفهوم المنظمات الذكية في البنوك لما له من دور حيوي في دولة الامارات مما يستدعي التسلح بكافة التقنيات التي تساعد على مواكبة المتغيرات العالمية وتحقيق المزايا التنافسية، وعلى المسؤولين عن البنوك الوطنية والاجنبية في الدولة تبني فكر إداري حديث يدعم عناصر تطبيق البنوك الذكية وصياغتها بشكل يحقق اهداف المنظمة في الاداء المتميز وضمان وجود الخدمة البنكية ووضع استراتيجيات وسياسات وخطط بنكية واتخاذ قرارات تنمي القدرة التنافسية والتميز في الاداء·
ترأس لجنة المناقشة د· علي محمد عبدالوهاب استاذ ادارة الاعمال بكلية التجارة بجامعة عين شمس وضمت د· اجلال عبدالمنعم حافظ عميدة الكلية ود· عادل محمد زايد استاذ ادارة الاعمال بجامعة القاهرة· واشادت اللجنة بالرسالة حيث تعرضت لموضوع حديث في مجال الفكر الاداري واعتبرتها اضافة الى المكتبة العربية والاجنبية· وحرص على حضور مناقشة رسالة الدكتوراه سعادة احمد سعد الشريف الوكيل المساعد لوزارة التربية والتعليم بالامارات وسعادة مغير خميس الامين العام لجامعة الامارات وسعيد مطر الصيري المستشار الاعلامي بسفارة الامارات بالقاهرة·

اقرأ أيضا

مجموعة العشرين: فيروس كورونا يهدد الاقتصاد العالمي