الاتحاد

الهيد فون····

أذهب كل يوم لتوصيل أبنائي لإحدى المدارس الخاصة وإعادتهم بعد الظهر للمنزل· وقد لاحظت ظاهرة غريبة جدا في الفترتين ألا وهي قيام الطلاب والطالبات بشكل عام بوضع سماعات (الهيد فون) على رؤوسهم والاستماع لأغنيات أجنبية بصوت مرتفع جدا، يسمعه كل من يكون قريبا منهم، وأراهن إذا عرف احدهم معنى تلك الأغنيات التي يستمعون إليها· والغريب كذلك كيف يتم لهم السماح في أروقة المدارس -حتى ولو كانت خاصة- بان يجلبوا (الهيد فون) معهم باعتباره يلهي الطلاب والطالبات عن الدراسة ويجعلهم لا ينتهبون لشرح المعلم أو المعلمة· هناك أوقات انصح فيها الطلاب بأن يسمعوا فيها الموسيقى بعيدين عن انتقاد الآخرين أو حتى التوبيخ من المعلمين، فليخصص كل طالب وطالبة ساعة في اليوم لسماع الموسيقى لأن الموسيقى والغناء لغة لا بد أن يفهمها من يسمعها، ولكن لا يتم ذلك بين أروقة المدرسة·· فهل هذا السلوك للتظاهر بأنهم يسمعون أغاني أجنبية، أم أنه عملية تقليد للآخرين لا غير؟·
هناء سالم

اقرأ أيضا