رأس الخيمة (الاتحاد) أكد أحمد الأعماش عضو المجلس الوطني الاتحادي أن شبابنا هم عز الوطن، ويعكسون بمسارعتهم لتلبية نداء الوطن حالة التلاحم الحقيقي لأبناء هذا الوطن، ورسالة بأن هؤلاء الأبناء هم سياجه المنيع. وأوضح أن الجميع يحاول أن يقدم أغلى ما عنده لوطنه، وأبناؤنا تربوا على نهج زايد الذي زرع داخلنا حب الوطن والتضحية من أجله بكل غل ونفيس. وأشار إلى أن قيادتنا الرشيدة تدعم جميع فئات الشباب، وتحفزهم وتذيل من أمامهم كافة المعوقات التي تحول دون أداء دورهم بالصورة المطلوبة. وقال سعيد ناصر الخاطري عضو المجلس الوطني الاتحادي: إن القيادة الرشيدة درجت على دعم أبنائها، لافتاً إلى أن الخدمة الوطنية شرف للجميع. وأضاف: هناك مقولة عسكرية نؤمن بها جميعا وهي أن الوطن الذي لا تستطيع أن تحميه لا تستحق أن تعيش فيه، والجميع هنا تحت راية هذا الوطن مستعدون لتقديم أرواحهم فداء له. وأكد أن أولياء الأمور دفعوا أبناءهم وحفزوهم للالتحاق بالخدمة الوطنية لنيل شرف خدمة هذا الوطن ولتربيتهم وفق مبادئ قواتنا المسلحة. وقال فيصل عبدالله جمعة الطنيجي عضو المجلس الوطني الاتحادي: إن انخراط الشباب في الخدمة الوطنية وفرحة الآباء بتلك القرارات تعبر عن المسؤولية الكبيرة التي يتحلى بها الجميع نحو هذا الوطن الغالي الذي منحنا جميعاً الكثير، وجميع أبناء الوطن سارعوا لتلبية نداء الوطن لا فرق بين أي منهم، لافتاً إلى أن مسارعة أولياء العهود للتسجيل في تلك الخدمة مثال على شرف الخدمة الوطنية وأهميتها بالنسبة للجميع. وتابع: كلنا جنود لهذا الوطن ومستعدون لتقديم أرواحنا فداء، وهذه الحالة تضم الجميع بلا استثناء فالكل بغض النظر عن مسؤولياتهم أو مكانتهم.