الاتحاد

الإمارات

بدء عمليات حفر وتركيب حاويات ضاغطة للنفايات في أبوظبي

إحدى عمليات الحفر لبدء تركيب الحاويات الجديدة في أبوظبي

إحدى عمليات الحفر لبدء تركيب الحاويات الجديدة في أبوظبي

بدأت الأيام الماضية عمليات الحفر والتركيب للحاويات الضاغطة لجمع النفايات تحت الأرض في عدد من المواقع في أبوظبي والعين على أن يتم توزيعها على 31 موقعا في الإمارة لتكون جاهزة للتشغيل خلال الشهرين المقبلين·
وأوضح ماجد المنصوري رئيس اللجنة العليا لتحسين إدارة النفايات أن نظام جمع النفايات تحت الأرض، يتمتع بأساليب أمان عالية·
ويعتمد النظام على توفير حاويات تعمل بالقوة الضاغطة وآلية تحكم أوتوماتيكية كاملة، فضلا عن جهاز استقبال يرسل إشارة عند قرب امتلاء الحاوية ليتم استبدالها بحاوية فارغة وذلك برفع الحاوية الممتلئة هيدروليكياً بواسطة جهاز تحكم·
وذكر المنصوري أن عملية بدء تشغيل النظام سيسبقها تنفيذ مركز إدارة النفايات - أبوظبي حملة لتوعية سكان المناطق التي سيتم تزويدها بهذا النظام وذلك لتعريفهم وتثقيفهم بطرق استخدام هذا النظام وطرق التعامل مع النفايات، كمرحلة أولية لحملة التوعية الشاملة لإدارة النفايات والتي سيطلقها المركز في جميع أنحاء الإمارة·
وباشر مركز إدارة النفايات بأبوظبي بتنفيذ المرحلة الأولى من خطته لتوفير أنظمة حديثة ومتطورة لجمع النفايات باستخدام تكنولوجية حديثة للحفاظ على البيئة والمظهر العام من خلال تركيب حاويات لجمع النفايات تحت الأرض (ضاغطة وغير ضاغطة) في مناطق مختلفة من إمارة أبوظبي·
ولفت المنصوري إلى أن حجم استيعاب الحاويات الجديدة يصل إلى 15 طنا أي ما يعادل 30 حاوية من الحاويات المستخدمة حاليا في نقاط تجميع النفايات، علما أن تركيب الحاويات يأتي في إطار استراتيجية مركز إدارة النفايات لتوفير بنية تحتية مستدامة لإدارة النفايات في إمارة أبوظبي·
وتم اختيار مواقع محددة في إمارة أبوظبي ليتم فيها تركيب الحاويات الجديدة كمرحلة أولية يتم بعدها تعميم التجربة على كافة مناطق الإمارة·
كما تم تحديد هذه المواقع بناء على دراسات ميدانية مفصلة ركزت على عوامل مختلفة مثل الكثافة السكانية وكمية النفايات المنتجة وحركة سير معدات نقل النفايات وذلك بالتنسيق مع دائرة الشؤون البلدية - قسم تخطيط المدن في بلدية أبوظبي و بلدية العين·
وتشمل هذه المواقع 31 موقعا في منطقة الخالدية والنادي السياحي والمسجد الكبير وفي مركز المدينة في مدينة العين·
وكان المنصوري أكد أن نظام جمع النفايات في حاويات تحت الأرض، والذي من المتوقع أن يبدأ تشغليه بعد حوالي شهرين من الآن، يعتبر من أحدث الأنظمة المستخدمة عالمياً والتي ستساهم بإعطاء منظر جمالي لنقاط تجميع النفايات، والتخلص من الروائح الصادرة عن حاويات النفايات، وتقليل عدد رحلات نقل النفايات وبالتالي تقليل حركة سيارات النفايات على الطرقات العامة، فضلا عن رفع مستوى الأمن والسلامة في مناطق تجميع النفايات·
وتنتج أبوظبي يومياً ما يزيد عن ألف طن من النفايات المنزلية، و7 آلاف طن من نفايات الهدم والبناء، إلى جانب احجام وكميات مختلفة من أنواع النفايات الأخرى·
وتستقبل المدافن الستة في أبوظبي كافة أنواع النفايات التي تنتج في الإمارة كنفايات الهدم والبناء التي تشكل نسبة تصل إلى 60% من اجمالي النفايات إضافة إلى خليط من النفايات المنزلية والتجارية والصناعية·
وأكد المنصوري أن المركز يعمل على وضع حلول استراتيجية للإدارة السليمة للنفايات في الإمارة، ووضع نظام متكامل للتعامل مع النفايات من المصدر حتى التخلص الآمن وذلك من خلال تطوير إدارة النفايات بهدف تقليل كمياتها وتدويرها وإعادة استخدامها وتوفير حلول تقنية لمعالجتها والتخلص منها، وذلك بتوظيف التكنولوجية الحديثة للتعامل مع النفايات، وزيادة مستوى الوعي عند الجمهور وإشراكهم بعملية إدارة النفايات·
وقال المنصوري إن الاستراتيجية العامة لإدارة النفايات في إمارة أبوظبي ترسم النظرة المستقبلية لإدارة النفايات والتي تقوم على أساس نظام مستدام للتعامل مع النفايات يلبي احتياجات مدينة أبوظبي وذلك من خلال تطوير ووضع أنظمة حديثة ومتطورة لتحسين عملية جمع ونقل النفايات، ووضع أساس لتحفيز وزيادة فصل النفايات من المصدر، وتوظيف التكنولوجية الحديثة للتعامل مع النفايات، ورفع مستوى الوعي عند الجمهور وإشراكهم بعملية إدارة النفايات·
ووفقا لما أعلنته حكومة أبوظبي مؤخرا فإن مركز أبوظبي لإدارة النفايات سيختص بتطوير الخطط اللازمة لتحديث وتطوير عملية ادارة النفايات في القطاعات والجهات المعنية في الإمارة، وتطوير الدراسات وإعداد وثائق المناقصات الفنية وطرحها وتأهيل الشركات الخاصة بالتعامل مع النفايات في الإمارة·
ويتولى المركز وضع خطة تطويرية دائمة لتلبي احتياجات مدينة أبوظبي للوصول إلى أفضل معايير التعامل مع النفايات عالمياً، على أن يقدم هذا المركز أرقى المواصفات للتعامل مع النفايات الصلبة والخطرة·

اقرأ أيضا

«تنفيذي الشارقة» يعتمد قائمة المرشحين للدبلوم المهني لحماية الطفل