أبوظبي (الاتحاد) تعرضت المؤشرات الفنية للأسهم لضغوط بيع مكثفة في الجلسة قبل الأخيرة من تداولات العام الحالي أمس، أعادت من جديد موجة الهبوط القاسية التي استمرت 11 جلسة متواصلة، وارتدت منها الأسواق صعوداً قوياً قبل أسبوعين. وانخفض مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 2,1%، وأغلق عند مستوى 4444 نقطة، وسط تراجع 26 شركة منها 4 شركات بالحد الأقصى هبوطا 10% او قريبة من هذا الحد وهى أسهم إشراق العقارية، والبحيرة للتأمين، وميثاق للتأمين، وسوداتل. وبلغت قيمة التداولات 361,2 مليون درهم من تداول 183,8 مليون سهم، وتراجعت كافة الأسهم القيادية بنسب كبيرة منها سهم الدار العقارية بنسبة 7,6% إلى 2,53 درهم، وإشراق 10% إلى 0,81 درهم، ورأس الخيمة العقارية 8,8% إلى 0,72 درهم. واستقطب سهم بنك أبوظبي الوطني تداولات غير مسبوقة بقيمة 87,6 مليون درهم من تداول 6,4 مليون سهم، دفعت السهم للصعود بنسبة 0,72% إلى 13,90 درهم، فيما انخفضت أسهم بنوك الخليج الأول 2,9%، وأبوظبي الإسلامي 5,8%، وأبوظبي التجاري 0,71%، والاتحاد الوطني 2%. وتعرض سوق دبي المالي لعمليات بيع مكثفة تراجع معها المؤشر بنحو 3% في الدقائق الأولى من بداية الجلسة، ارتفعت في الساعة الأخيرة من الجلسة، قبل أن يقلص السوق خسائره. وانخفض المؤشر بنسبة 5,4% وأغلق عند مستوى 3725 نقطة، بعدما كسر أكثر من حاجز دعم من 3850 و3800 و3750 نقطة، واقترب من المستوى الأهم 3720 نقطة. وارتفعت التداولات بأكثر من مليار درهم، وانخفضت أسعار 30 شركة، من بينها 12 شركة بالحد الأقصى 10% أو قريبة منه بأكثر من 9%، منها دريك أند سكل، وديار وشعاع وسلامة وأمان للتأمين، والاتحاد العقارية. وانخفض سهم إعمار العقارية 6,5% إلى 7,30 درهم، وأرابتك 9% إلى 2,90 درهم، ودبي الإسلامي 5,6% إلى 6,73 درهم، ودبي للاستثمار 8% إلى 2,33 درهم.