الإمارات

الاتحاد

نشوز الزوجات قبل الزواج في ازدياد وتدخل الأهل يفاقم الخلافات


أمجـد الحيـاري:
ازدادت في الفترة الأخيرة ظاهرة 'نشوز الزوجة' والتي تتمثل بإصرارها على رفض إتمام الزواج والذي غالبا ما ينتهي بحدوث الطلاق عن طريق المحكمة بعد جلسات طويلة وقضايا مضادة، عادة ما يكون أساسها إصرار الطرفين على موقفيهما، بعد حدوث خلافات كان يمكن حلها في البداية، إلا أن مرور الوقت، وتدخل الأهل جعلا منها مواقف معقدة بدا أنه لا يمكن حلها·
ففي تفاصيل قضية ينظرها أخصائيون اجتماعيون في مؤسسة صندوق الزواج، فان أسرة أخرى في طريقها إلى التفكك بدلا من أن يتحقق استقرارها، نتيجة حدوث خلافات بين الزوجين في بداية عقد القران، لم تحل في وقتها وتفاقمت بمرور الوقت، مما أدى إلى رفض الزوجة إتمام الزواج·
وحسب ملف القضية فانه بعد عقد القران الذي تم قبل 3 سنوات، فإن مشاكل بسيطة بدأت تحدث بين الخطيبين بسبب التأثير الكبير لأحد أقرباء الخطيبة على الفتاة، الأمر الذي لم يقبله الشاب على أساس أن ذلك أدى إلى تكرار الخلافات مما قد يؤثر على مستقبل العلاقة الزوجية، غير أن ذلك كله لم يمنع من الاتفاق على موعد محدد للزواج، وإنهاء مراسم الزفاف·
وبالفعل تم تحديد موعد لإتمام الزواج· وكما هو معتاد بدأ الزوجان بتوفير التجهيزات اللازمة، غير أن مفاجأة حدثت أدت إلى إلغاء الحفل بطلب من أهل الزوجة لأسباب خاصة، مما أدى إلى مشاحنات كبيرة بين الزوجين أدت إلى رفض الزوجة إتمام مراسم زواجها ورفضها للزواج·
'الزوج' بدوره رفع قضية طاعة في المحكمة بعدها بأشهر لإجبار الزوجة على إتمام زواجهما، والتي بدورها لم تقبل بهذا الوضع للدخول في طاعة الزوج، وقد حكمت المحكمة بنشوزها، مما يستدعي الطلاق الذي رفضه الشاب إلا بعد أن يستعيد كامل المصاريف التي دفعها خلال فترة خطوبته، الأمر الذي لا تستطيع الفتاة وأهلها الوفاء به·
وحسب باحثة اجتماعية فإنه لا يمكن إقناع الزوجة بالعودة إلى حياتها الزوجية في هذه المرحلة نظراً لما حدث من تطورات في هذه القضية، إلى جانب رفض الزوجة محاولات التدخل للإصلاح وإصرارها على الطلاق·
وترى أنه تبقى المحاولة بإقناع الزوج بتسريح الزوجة بإحسان، نظراً لاستحالة عودتهما إلى حياتهما الزوجية الطبيعية بعد هذه التطورات، إلا أنه من حق الشاب المطالبة بحقوقه المالية أولاً قبل تطليق زوجته، وعلى الزوجة أن تستعين بأهلها للوفاء بمتطلبات الزوج في سبيل الحصول على حريتها·

اقرأ أيضا

خط ساخن موحد لحماية الأطفال في دبي