الاتحاد

الرياضي

«ارتيميس» بطل «ماتش ريس» و«اكوا» يكسب «السباقات الطويلة»

السباقات شهدت تنافساً مثيراً

السباقات شهدت تنافساً مثيراً

اختتمت في الميناء السياحي أول من أمس فعاليات الجولة الأولى لبطولة العالم للشراعية الحديثة (ار سي 44) التي استضافها نادي دبي الدولي للرياضات البحرية ضمن فعاليات جائزة آل مكتوم للشراعية الحديثة الكرنفال الذي استمر لأكثر من أسبوع كامل وشهد مشاركة ألوان الطيف من عشاق هذه الرياضة.
وشهدت البطولة تألقاً لافتاً لفريق (بحر دبي) الذي يحظى بدعم كبير من سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون ورعاية من طيران الإمارات وايدوكس للساعات العالمية ومارين بوول للتجهيزات الرياضية والذي استطاع أن يحجز مكانا بين الكبار في منصات التتويج متطلعاً إلى المراكز الأفضل مستقبلاً.
واستطاع الفريق ان ينجح في الصعود إلى المنصة الشرفية من جديد بعد انجازه الأول كبطل متوج لمنافسات (ماتش ريس) ونجح هذه المرة في احتلال المركز الثالث في الترتيب العام للبطولة واضعاً اسمه مع العمالقة جنباً إلى جنب مع الفريق السويدي (ارتيميس) الذي كان الرابح الأكبر منتزعاً المركز الأول والفريق الهولندي حامل اللقب (نو وي باك) الذي حل وصيفاً بنهاية منافسات الجولة الأولى للبطولة.
وشهدت المنافسات إثارة كبيرة في امتارها الأخيرة رغم الظروف المناخية وتقلب حالة البحر بعد هبوب رياح (السهيلي) التي سبقتها رياح الشمال، لكن رغبة البحارة المحترفين دائماً ما تحب مثل هذه الأجواء حيث فاقت سرعة الرياح أكثر من 20 عقدة في معظم الفترات. ومن خلال 9 جولات أقيمت في السباقات الطويلة تمكن فريق (اكوا) لمالكه الكندي كريس بيكي وبقيادة النيوزيلندي كاميرون ابليتون من انتزاع المركز الأول في هذه السباقات ليحصل على أول ألقابه في الموسم لكن هذا التفوق لم يشفع له الصعود إلى منصة التتويج في الترتيب العام للبطولة بعد نتائجه المتأخرة في سباقات (ماتش ريس) ليكون التفوق في الترتيب العام من نصيب الفريق السويدي (ارتيميس) بقيادة تيري هوتشنيسون الذي حل ثانياً في السباقات الطويلة وثالثاً في (ماتش ريس) ورغم تساوي الفريق مع المنافس الكبير وحامل اللقب الفريق الهولندي بقيادة المخضرم بيتر هيرما في النقاط (5) نقاط لكل منهما في الترتيب العام إلا ان الأفضلية رجحت كفة الأول ليفوز بلقب الجولة في النهاية
وخطف فريق اكوا المركز الأول في الترتيب العام بعدما جمع 27 نقطة من خلال الجولات التسع في السباقات بفارق نقطتين عن صاحب المركز الثاني فريق ارتيميس الذي نال 29 نقطة بينما احتل فريق نو وي باك المركز الثالث في الترتيب العام رغم تساويه مع الفريق السلوفيني (سيريف) بقيادة ايجور لاه برصيد 33 نقطة حيث احتل الأخير المركز الرابع.
وتقدم فريق (بحر دبي) بقيادة الثنائي ماركوس فيزر ورايموندو تونيللي إلى المركز الخامس في اليوم الأخير لمنافسات السباقات الطويلة بعد بداية متعثرة بعض الشيء محرزا 51 نقطة ومتفوقاً على الفريق الروسي (كاتيوشا) بقيادة الأسطورة الأميركي بوول كاريارد والذي احتل المركز السادس برصيد 53 نقطة بينما جاء فريق (النمسا) في المركز السابع برصيد 55 نقطة وحل بعده الفريق الإسباني جزر الكناريس في المركز الثامن جامعاً 57 نقطة واحتل الفريق الاميركي بي ام دبليو اوراكل المركز التاسع والاخير برصيد 67 نقطة.
التحول إلى أوروبا
وبعد نهاية منافسات الجولة الأولى للبطولة سوف يتحول الجميع إلى القارة الأوروبية والتي سوف تشهد إقامة أربع جولات أخرى حيث سيكون الحدث المقبل في النمسا ومن بعد تنتقل الى الدنمارك ثم فالنسيا وجزر الكناريس ومن المنتظر ان تضاف مدينة أخرى لاستضافة آخر الجولات في ديسمبر المقبل وربما تكون في الشرق الأوسط.


حارب: «السهيلي» لم يمنعنا من المتعة والإثارة

دبي (الاتحاد) - قال سعيد حارب رئيس اتحاد الرياضات البحرية رئيس اللجنة المنظمة لفعاليات جائزة آل مكتوم للشراعية الحديثة إن تنظيم واستضافة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية لحدث كبير مثل الجولة الأولى لبطولة العالم للشراعية الحديثة (ار سي 44) أمر نعتز به كثيراً باعتبار ان الإمارات ودبي اصبحتا الوجهة المثالية لإنجاح اي بطولة واي حدث مهما كان وزنه.
وأضاف: تغير اتجاه وسرعة الرياح لم يمنعا البطولة من الاستمرار بنفس القوة المنتظرة حيث كانت رياح الشمال أولاً ثم (السهيلي) الذي أحبه البحارة كثيراً ولمسنا ارتياحاً منهم طوال لحظات البطولة عكس ما توقعه البعض في اليابسة لكن أهل البحر قالوا كلمتهم واستمتعوا بكل تفاصيل وأحداث البطولة
وأشار حارب إلى ان عامل الخبرة يلعب دوراً مهماً في حسم هذه المواجهات منوهاً إلى وجود العمالقة من عشاق الرياضات البحرية والشراعية الحديثة تحديداً.

اقرأ أيضا

المنتخب التونسي يستهل مشواره في أمم أفريقيا 2019 بتعادل إيجابي مع أنجولا