الاتحاد

دنيا

«آي باد» يستمر في الهيمنة على سوق الأجهزة اللوحية

نيويورك (أ ف ب) - تستمر مجموعة «آبل» للمعلوماتية بالهيمنة على السوق العلمية للأجهزة اللوحية مع «آي باد»، إلا أن حصتها تراجعت في الربع الأخير من السنة الماضية بضغط من المنافسة على ما أظهرت أولى التقديرات التي نشرت أمس الأول.
وقالت شركة الأبحاث «أي دي سي» في بيان أن «المنافسة القوية في السوق أدت إلى تراجع في حصة آبل من السوق للربع الثاني على التوالي (مع 43,6 % في مقابل 46,4 % في الربع الثالث)». وباعت هذه الشركة في الربع الأخير 22,9 مليون جهاز لوحي، أي بزيادة نسبتها 48,1% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2011.
وشهدت السوق العالمية في الفترة ذاتها ارتفاعا بنسبة 75,3% لتصل إلي 52,5 مليون وحدة.
وقال توم ماينيللي المحلل لدى «أي دي سي» في بيان «إطلاق منتجات جديدة من الأطراف الرئيسة في هذه الفئة فضلا عن المنتج الجديد لمايكروسفوت (التي بدأت بيع جهازها اللوحي سورفس نهاية أكتوبر الماضي) أدى إلى ارتفاع في اهتمام المستهلكين، وإلى متانة كبيرة في المبيعات خلال موسم الأعياد».
أما المنافس الأول لشركة آبل فهي الشركة الكورية الجنوبية سامسونج، التي حققت 15,1% من حصص السوق مع بيعها 7,9 مليون جهاز لوحي (+263% في غضون سنة). أما شركة التوزيع العملاقة عبر الإنترنت «أمازون» مع جهازها «كيندل فاير» فأتت في المرتبة الثالثة مع 11,5% من السوق مع بيعها ستة ملايين وحدة (+26,8%).
وحلت في المرتبة الرابعة الشركة التايوانية «اسوس» التي تصنع جهاز «نيكسوس 7» لجوجل (5,8%) والأميركية «بارنز اند نوبل» في المرتبة الخامسة (1%).

اقرأ أيضا