الاتحاد

الإمارات

مجمع السجون الجديد في العوير يتكلف 260 مليون درهم ويتسع لستة آلاف نزيل


حوار-محمد المنجي:
كشف العميد محمد حميد السويدي مدير الإدارة العامة للمؤسسات العقابية بشرطة دبي، أن الأعمال الانشائية في مشروع مجمع السجون الجديد بمنطقة العوير قطعت شوطاً كبيراً، وتم انجاز اكثر من 85 بالمئة من أعمال البناء في المشروع الذي يتوقع ان ينتهي في شهر يوليو المقبل·
وقال في حوار مع 'الاتحاد': إن الإدارة ساهمت العام الماضي في الافراج عن 95 نزيلاً، بالتنسيق مع النيابة العامة والمشتكين، والوصول إلى تسوية للمبالغ المالية المستحقة والتي تقدر بمليونين و213 ألفاً و368 درهماً، وساهمت في دفع الدية الشرعية لـ44 نزيلاً، بعد ان تم الوصول إلى تسوية مع شركات التأمين لدفع سبعة ملايين و127 ألفاً و900 درهم، وخلال الاشهر الاربعة الاولى من العام الجاري تم الافراج عن 19 نزيلاً من المحكومين في قضايا الدية الشرعية، بعد ان تم دفع ثلاثة ملايين و720 ألف درهم، مشيراً إلى أن لجنة الاعمال الإنسانية التابعة للإدارة ساهمت منذ تأسيسها في عام 2003 في الافراج عن العديد من النزلاء، وبلغ عدد الحالات التي تمت تسوية قضايا ومشكلات اصحابها 600 حالة من مختلف الجنسيات، وبلغ اجمالي النزلاء الذين دخلوا الإسلام العام الماضي 62 نزيلاً منهم 46 نزيلاً و16 نزيلة· وفيما يلي نص الحوار:
94 كاميرا ترصد حركة السجناء وتحكم إلكتروني في البوابات ·· وأنفاق لنقل سجناء القضايا الجنائية
؟ أين وصل مشروع مجمع السجون الجديد؟ ومتى تتوقعون الانتقال اليه؟
؟؟ قطع المشروع المقرر انجازه في يوليو المقبل شوطاً كبيراً، وتم انجاز 85 بالمئة من الاعمال الانشائية التي بدأت في مطلع عام 2003 ويضم المجمع الذي يعتبر الاول من نوعه في الشرق الاوسط والبالغ تكلفته 260 مليون درهم، ويتسع لاكثر من 6000 سجين، يضم سجنا للرجال وآخر للنساء، وثالثا لمخالفي قوانين الجنسية والاقامة، وقسمين للاحداث الجانحين احدهما للذكور والثاني للاناث، ويشتمل على مركز للتعليم يضم فصولاً دراسية لمختلف المستويات يتلقى فيها السجناء دروساً في الحاسب الآلي وتقنية المعلومات والتربية الإسلامية، وغيرها من المواد الدراسية، كما يشتمل على مسطحات خضراء شاسعة وملاعب رياضية·
وانتهت الشركة المنفذة للمشروع من أعمال التشطيبات الاولية للمبنى الرئيسي الذي يضم العيادة والحجر الصحي، والنقليات، ومكاتب مدير الإدارة ونائبه والإدارات الفرعية والاقسام، اضافة إلى مبنى المطبخ الرئيسي الذي سيتم تسليمه لشركات القطاع الخاص، تقدم فيه مختلف الوجبات الغذائية التي تلبي طلبات وأذواق جميع النزلاء والنزيلات·
ويتألف مبنى سجن الرجال من طابقين تتوزع فيهما عنابر السجناء، حيث تم تركيب الجدران الداخلية في الدورين الأول والثاني، وكذلك الحال بالنسبة لسجن النساء، وتم الانتهاء من أعمال السور الخارجي للمبنى·
ويشتمل المدخل الرئيسي للمبنى على قاعة استقبال للزوار تتوفر فيها جميع الخدمات، وتم تخصيص قاعة لعرض منتجات النزلاء لبيعها لافراد الجمهور، اضافة إلى قاعات مماثلة في مباني سجن الرجال والنساء ومخالفي قوانين الاقامة·
؟ ما هي الاحتياطات التي تم اخذها في المجمع الجديد لتفادي اعمال الشغب وانتقال الامراض المعدية بين النزلاء؟
؟؟ وضعنا في الاعتبار عند تصميم المجمع، الاستفادة من التقنيات الحديثة في التحكم في الابواب، وتقليل عدد الحراس، لتفادي الاحتكاك المباشر بين الحراس والسجناء، حيث تبين ان كثرة الاحتكاك يولد علاقة بينهما، بما يؤثر سلباً على أعمال الحراسة، وتم تزويد المجمع بممرات وانفاق تحت الارض ينتقل عبرها سجناء القضايا الجنائية، اما باقي النزلاء فيتم نقلهم عبر حافلات مجهزة بوسائل الحماية إلى أماكن سجنهم، ويتم التحكم في البوابات بصورة إلكترونية من غرفة العمليات، وتم وضع دورات المياه في نفس غرف وعنابر السجن لتقليل حركة النزلاء، وتتم مراقبة المجمع بـ94 كاميرا ترصد كل حركة داخل العنابر والمنطقة الداخلية والخارجية للمجمع·
؟ ما هو تقييمكم لتجربة الإدارة في تطبيق التخاطب مع النزلاء عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة؟
؟؟ نجحت التجربة في توفير عامل الوقت والجهد وتقليل الحراسات، حيث اصبح بمقدور النزيل والقائمين في الإدارة أو مدير إدارة تنفيذ الاحكام عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة، الجمع بين اكثر من طرف في الجلسة الواحدة، وساهم ذلك في تخفيف محاولات الهروب وتوفير الوقت، فالنزيل في السابق كان يمشي مسافة طويلة بين عنبر سجنه ومكاتب الإدارة يرافقه خلالها حارس أو اكثر، ولكن هذه التقنية لا تغني عن المقابلات واللقاءات المباشرة الاعتيادية مع النزلاء عند الحاجة·
؟ ما هي المساعدات التي تقدمها الإدارة للنزلاء، لاسيما المحكومين في قضايات الديات الشرعية؟
؟؟ شهدت الفترة الاخيرة نشاطاً كبيراً للإدارة في الاتصال بمؤسسات المجتمع المدني ورجال الأعمال واثمرت عن نتائج مهمة، حيث ساهمت لجنة الأعمال الإنسانية التي تم تشكيلها في مطلع عام 2003 في الافراج عن العديد من النزلاء بالتنسيق والتعاون مع الجمعيات الخيرية، سواء كان بتوفير تذاكر السفر أو تسديد مبالغ الدية الشرعية، وبلغ عدد الحالات التي تمت تسوية قضايا ومشكلات اصحابها خلال عام 2004 قرابة 603 حالات من مختلف الجنسيات، وبلغت قيمة المبالغ المستحقة عليهم قرابة عشرة ملايين درهم، وتمكنت اللجنة بالتنسيق مع النيابة العامة من الوصول إلى تسويات للقضايا المالية الخاصة بـ95 نزيلاً مع المشتكين في قضايا تجاوز حجمها المالي مليونين و213 ألف درهم، ودفع الدية الشرعية لـ44 نزيلاً بعد التنسيق مع شركات التأمين لدفع مبلغ سبعة ملايين و127 ألفاً و900 درهم، واعفاء سبعة نزلاء من الرسوم القضائية البالغ قيمتها 135 ألف درهم، وتقديم تذاكر سفر بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية للنزلاء الذين يتعذر عليهم شراء التذكرة للعودة إلى بلادهم، وبلغت قيمة المساعدات 86 ألف درهم، وتم تقديم مساعدات مالية لاسر النزلاء المواطنين وذلك بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية، التي تتولى تقديم رواتب شهرية تتراوح بين 500 إلى 2000 درهم لكل اسرة، إلى جانب المساعدات العينية، كما قدمت مساعدات مالية لـ146 نزيلاً بقيمة 63 ألف درهم·
وشهد العام الجاري تجاوباً غير مسبوق من رجال الأعمال وأهل الخير في دفع الديات الشرعية للنزلاء المحكوم عليهم في قضايا مرورية، وانتهت مدة محكومية بعضهم منذ اكثر من أربع سنوات، إلا انهم ظلوا في السجن لعجزهم عن دفع الدية التي تراوحت بين 200 و400 ألف درهم، ففي مطلع شهر مارس الماضي تكفل أحد المحسنين بالافراج عن 13 نزيلاً بعد ان دفع مليونين و750 ألف درهم، وبعدها بأيام قليلة تبرع رجل آخر بنصف مليون درهم للافراج عن ثلاثة نزلاء منهم امرأة من سجن النساء، كما نجحت الإدارة بالتنسيق مع نيابة المرور وشركات التأمين والمشتكين في تسوية ثلاث قضايا بلغت قيمتها المالية 470 ألف درهم، ليصل بذلك اجمالي حجم المبالغ التي تمت تسويتها خلال العام الجاري ثلاثة ملايين و720 ألف درهم·
؟ ولكن هذا التجاوب من شرائح المجتمع والمؤسسات الاهلية يتطلب تفعيل قنوات الاتصال واطلاعهم على الحالات المتعسرة لديكم، ما هي خططكم في ضمان استمرارية هذا التعاون؟
؟؟ الاماراتيون أهل خير وإحسان، وعرف عنهم نجدتهم للقريب والبعيد، ومساندتهم للمتعثرين، لاسيما من نزلاء المؤسسات العقابية الذين ساقتهم الاقدار لارتكاب حوادث مرورية، والإدارة تعمل جاهدة وفق استراتيجيتها على الاتصال بمختلف شرائح المجتمع من خلال زيارات لرجال الأعمال، لاطلاعهم على الحالات التي نشعر انها تستحق المساعدة، وحثهم على التفاعل مع القضايا الإنسانية بهدف اعادة تأهيلهم للعودة إلى مجتمعهم، وذلك عبر وسائل الإعلام التي ساهمت بشكل كبير في ايصال رسالتنا للمجتمع·
؟ ما هي أسباب تزايد اعداد النزلاء الذين يعتنقون الدين الإسلامي خلال فترة محكوميتهم؟
؟؟ بلغ عدد النزلاء الذين دخلوا الإسلام خلال عام 2004 قرابة 62 نزيلاً منهم 46 نزيلاً و16 نزيلة، وهذا الرقم يشمل فقط النزلاء في المؤسسات العقابية، فهناك عدد كبير من الموقوفين الذين يشهرون إسلامهم في مراكز الشرطة، وربما يعود ذلك إلى المعاملة الحسنة التي يلقاها النزلاء من قبل القائمين على السجن، والمحاضرات الدينية والكتب التثقيفية، التي كان لها اثر كبير في نفوس الذين اعتنقوا الدين الإسلامي، ونظمت إدارة التعليم والتأهيل اكثر من 500 محاضرة دينية وثقافية لجميع نزلاء سجن الرجال بثلاث عشرة لغة شملت الانجليزية والفلبينية والمليبارية والتاميلية والسريلانكية والاوردية والصينية والكورية والروسية والبنغالية والبوشتو إلى جانب اللغة العربية، بهدف غرس بذور الإسلام وترسيخها في قلوبهم، وانعكس دخول النزلاء في الإسلام إيجاباً في تعاملهم مع بعضهم البعض، والتزامهم بأداء الصلوات في مواعيدها وقراءة القرآن، وانخفاض المشاكل والأمراض المعدية·
؟ ما هو الإجراء المتبع في حالة رغبة النزيل في إشهار إسلامه؟
؟؟ في البداية نتأكد من صدق نية النزيل في اعتناق الإسلام ونقوم بتعبئة استمارة رغبته في اعتناق الدين الإسلامي، بعد ذلك نخاطب دائرة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدبي لإيفاد احد المتخصصين في علوم الدين ليقوم بتلقين النزيل الشهادتين وتعريفه بأركان الإسلام وشرحها له شرحاً وافياً والتأكد من قناعته، ويتم ذلك بحضور شاهدين، ثم نصدر شهادة إسلامه ويختار النزيل اسماً جديداً له، يثبت في الأوراق الرسمية وفي قنصلية دولته، وتقوم الإدارة بتهيئة الجو لهذا النزيل من خلال توفير الكتب بأنواعها ولغاتها في مكتبة السجن، وانتداب بعض علماء الدين من دار الشيخ زايد للعناية بالمسلمين الجدد، ومركز الدعوة والإرشاد السعودي لإلقاء محاضرات متخصصة للمسلمين الجدد، إضافة إلى توفير أفلام واشرطة تثقيفية، ويتلقى النزيل عددا من الحوافز بعد دخوله في الإسلام، وتخصص له الإدارة راتباً شهرياً طوال المدة المتبقية من محكوميته، تبرعت به احدى المؤسسات الخيرية في دبي، كذلك نوفر له بعض الاحتياجات الخاصة مجاناً كتذكرة السفر حين عودته إلى بلاده بالتعاون مع الجمعيات الخيرية، ونمنحه مبلغاً نقدياً يساعده في الوصول إلى بلده ونزوده من خلال شبكة المعلومات العالمية (الانترنت) بمجموعة عناوين لمكتبات وجمعيات إسلامية في بلده للتزود منها بالعلوم الدينية·
؟ ما هي البرامج التعليمية التي تقدم للنزلاء في السجون؟
؟؟ بلغ عدد الدورات التي نظمتها إدارة التعليم والتأهيل خلال العام الماضي 454 دورة، استفاد منها 1099 نزيلاً ونزيلة، وتنوعت بين العلوم الشرعية وتحفيظ القرآن الكريم وأصول الدين وقواعد اللغة وتصميم الأزياء والديكور والخطابة، ودورات في اللغة العربية والانجليزية والصينية والمليبارية والتاميلية، وفي الحاسب الآلي والرسم وغيرها· وبلغ إجمالي عدد المشاركين في جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم خلال السنوات الأربع الماضية 1570 مشاركا نجح 305 مشاركين في اجتياز حفظ الأجزاء المطلوبة من القرآن الكريم، ونجح ثمانية نزلاء في حفظ القرآن الكريم بكامله، والحصول على مدة تخفيف قدرها 20 سنة، فيما نجح 15 نزيلا في حفظ 20 جزءا والحصول على مدة تخفيف 15 سنة، وثلاثة نزلاء في حفظ 15 جزءا والحصول على تخفيف 10 سنوات، وإلى جانب الدورات هناك ورش للحرف اليدوية، يلتحق بها اكثر من 150 نزيلاً، يتلقون فيها التدريب على أيدي اساتذة متخصصين في صناعة الدمى بأشكالها المختلفة، والمراكب الخشبية والمشغولات اليدوية والألعاب، ويتم عرض هذه المنتوجات في مراكز التسوق ومهرجان دبي للتسوق، وتحظى منتوجات نزلاء المؤسسة بإقبال كبير من الجمهور، وبلغت مبيعات المعرض في مهرجان دبي للتسوق 132 ألف درهم·
؟ هل هناك برامج خاصة للنزيلات؟
؟؟ نعم، هناك ورش متخصصة لتدريب النزيلات على مختلف الفنون وأعمال الديكور وصناعة المفروشات والتطريز والإكسسوارات، وتم الاتفاق مؤخراً مع معهد التكنولوجيا والفنون العالمية على تنظيم دورة مجانية للنزيلات مدتها عام، شاركت فيها 21 نزيلة كمرحلة أولى، وتستمر حتى يتم تدريب 60 نزيلة، بواقع يومين في الاسبوع، تمنح بعدها الخريجات شهادة معتمدة من وزارة التربية، ويتكفل المعهد بنفقات الدورة كاملة، كمساهمة منه في خدمة المجتمع، وتقدر تكلفة كل مشاركة 18 ألف درهم· وتتلقى النزيلات دروساً في تصميم الملابس والتصاميم الداخلية والديكور المنزلي، ووفرت الإدارة جميع المستلزمات الضرورية لهذه الدورة، التي ستساهم في تطوير المنتوجات الحرفية، وتدعيم خطة التسويق· واحتفلت القيادة العامة لشرطة دبي في إبريل الماضي بتخريج الدفعة الأولى، وتم خلال الحفل عرض مشاريع تخريج النزيلات التي تضاهي في جودتها ما يعرض في الأسواق·
؟ ماذا عن مكتبة السجن؟
؟؟ تضم المكتبة اكثر من خمسة آلاف كتاب بمختلف اللغات، وتضم المكتبة كتيبات دينية بـ 16 لغة توزع مجاناً على النزلاء، كما تتوفر المصاحف بـ 16 لغة، إلى جانب الكتب الثقافية والاجتماعية والسياسية والقصص والروايات العالمية والصحف اليومية، منحت بلدية دبي مكتبة السجن الحق في استعارة 610 كتب بمعدل 100 كتاب شهرياً، إضافة إلى إهداءات المؤسسات الحكومية والخاصة· وتفتح المكتبة أبوابها يومياً لمدة ثلاث ساعات، وتمنح الاستعارة لمدة اسبوع قابلة للتجديد·

اقرأ أيضا

لجنة مؤقتة تناقش سياسة «شؤون الوطني الاتحادي»