الاتحاد

عربي ودولي

منع تظاهرة تضامنية مع الشعب المصري في غزة

غزة (ا ف ب) - أفادت ناشطة حقوقية فلسطينية أن شرطة الحكومة المقالة احتجزتها مع أربع مدونات أخريات أمس الاول بعد منع تظاهرة تضامنية مع الاحتجاجات الجارية في مصر.
وقالت اسماء الغول وهي كاتبة صحفية ومراسلة مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والثقافية «سكايز» إن عناصر من الشرطة النسائية قمن «باحتجازي مع اربع مدونات وصحفيات لعدة ساعات عندما جئنا للمشاركة في تظاهرة بدعوة من مجموعة شبابية فلسطينية على موقع الفيسبوك في غزة للتضامن مع انتفاضة الشعب المصري».
وأضافت الغول أنهن «منعن من التظاهر عندما كان الشباب والشابات يتجمعون» قرب ميدان الجندي المجهول في غزة، مع أن «منظمي التظاهرة أرسلوا اشعاراً للشرطة لكن تم رفض تنظيمها». ونفى مصدر مسؤول في الحكومة المقالة طلب عدم ذكر اسمه هذه المعلومات التي قال إنها «ادعاءات ولا علم لدينا بأي محاولة للتظاهر». وأضاف «لم يتقدم احد بالحصول على اذن الوضع في قطاع غزة مستقر وهادئ». وقالت الغول «هددتني شرطيتان إحداهما ملثمة وضربتاني بعنف على وجهي ورأسي في قسم المباحث الجنائية. وبعد اربع ساعات اخلوا سبيل الصحفيات والمدونات الأربع وبعدهن بساعة تم إخلاء سبيلي».

اقرأ أيضا

بوتن يؤكد استعداد روسيا "لاستعادة العلاقات الكاملة" مع أوكرانيا