الاتحاد

عربي ودولي

ميركل تدعو العالم للتكلم «بصوت واحد» بشأن سوريا

عواصم (وكالات) - أعلنت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل امس في بكين ان الوقت حان لتتجاوز الاسرة الدولية خلافاتها بشأن سوريا وتتوصل أخيرا الى موقف مشترك في الامم المتحدة. وقالت ميركل انه “من المهم ان تتكلم الاسرة الدولية بصوت واحد في الامم المتحدة” حول سوريا، في وقت ترفض بكين البحث في فرض عقوبات على نظام الرئيس السوري بشار الاسد. وعارضت بكين وموسكو في 4 أكتوبر مشروع قرار قدمته دول غربية في مجلس الامن يهدد النظام السوري بـ”تدابير محددة الاهداف” ردا على القمع الدامي. من جانبه، طالب وزير الخارجية الألماني جيدو فيسترفيله الرئيس السوري بشار الأسد بشكل غير مباشر بالرحيل عن منصبه. وقال فيسترفيله في تل أبيب امس:”الأسد ليس له مستقبل”.
ورأى الوزير الألماني أن على الأسد أن يوفر عملية انتقال سلمي للسلطة، وقال:”لابد أن تتوقف فظائعه وعمليات القمع التي ينفذها”.

اقرأ أيضا

وصول طائرتين روسيتين تحملان مساعدات إلى فنزويلا